البحث

العالم يتظاهر ضد العنصرية ووحشية الشرطة الأمريكية.. شاهد

منذ 1 شهر
June 2, 2020, 2:48 am
العالم يتظاهر ضد العنصرية ووحشية الشرطة الأمريكية.. شاهد

العالم يتظاهر ضد العنصرية ووحشية الشرطة الأمريكية شاهد
تشتعل التظاهرات في الولايات المتحدة لليوم السادس على التوالي احتجاجا على مقتل المواطن الأمريكي صاحب الأصول الأفريقية، جورج فلويد، على يد ضابط شرطة، والتي وصلت إلى حد العنف والنهب والتخريب على مرأى ومسمع ومراقبة من العالم، الذي لم يكتف بالمشاهدة فقط، وانضم إليها على الرغم من انتشار وباء فيروس كورونا وعمليات الإغلاق أو عودة الحياة جزئيا فقط في معظم دول العالم.

وتجمع المتظاهرون خلال عطلة نهاية الأسبوع العاصمة البريطانية لندن والألمانية برلين ومدبنة أوكلاند النيوزلندية، من بين مدن أخرى، للاحتجاج على وحشية الشرطة تضامنًا مع الحشود الأمريكية.

وفي لندن ، خرج المتظاهرون في ميدان ترافلجار صباح الأحد، في تحد لتدابير إغلاق بريطانيا التي تحظر التجمعات الكبيرة.

وسار بعض المشاركين إلى السفارة الأمريكية في منطقة ناين إلمز بالعاصمة.

وتجمعت حشود في برلين أمام السفارة الأمريكية يومي السبت والأحد. وارتدى المشاركون الكمامات وحملوا لافتات تقول "حياة السود مهمة" و "العدالة لا تستطيع الانتظار".

وفي فرنسا ركب نشطاء- يرتدون ملابس سوداء وأقنعة للوجه- سياراتهم، ورفعوا لافتات كتب عليها "لا يمكنني التنفس" و "كلنا جورج فلويد" و "العنصرية تخنقنا" في باريس يوم الاثنين.

ووصف منظمو الاحتجاج فيديو مقتل جورج فلويد في مينيابوليس بأنه "سريالي ولا يطاق" ، ودعوا جميع الأفراد الذين لديهم حس العدالة إلى إدانة الجريمة العنصرية التي ترتكبها الشرطة، واصفة إياها بأنها حدث "عادي" في الولايات المتحدة.

 وفي الدنمارك، سمعت هتافات "لا عدالة ولا سلام" في شوارع كوبنهاجن يوم الأحد، بينما كان المتظاهرون يسيرون في مسيرة وفاة فلويد. واحتشد البعض خارج السفارة الأمريكية بالعاصمة الدنماركية.

وفي ميلانو الإيطالية، جثى المتظاهرون على ركبهم وتظاهروا بخنق أنفسهم فوق لافتات تقول "لا أستطيع التنفس" بالقرب من القنصلية الأمريكية في المدينة يوم الخميس.

وفي سوريا، رسم الفنانان السوريان عزيز أسمر وأنيس حمدون لوحة جدارية تصور جورج فلويد في بلدة بنش، في محافظة إدلب شمال غرب سوريا ، يوم الاثنين.

وفي المكسيك، علقت صور فلويد على السياج خارج السفارة الأمريكية في مكسيكو سيتي، إلى جانب الزهور والشموع واللافتات التي تقول "العنصرية تقتل هنا وهناك وفي جميع أنحاء العالم".

وفي أيرلندا، تدفق المتظاهرون في شوارع وسط مدينة دبلن يوم الاثنين وهم يهتفون "لا أستطيع التنفس" بينما نُظم احتجاج أصغر في ضاحية بلانكاردستاون.

وقالت المتحدثة آنا هيريفين لشبكة سي إن إن:"الناس في أيرلندا يرون ما يحدث ونحن غاضبون ومحبطون. لقد كان الاحتجاج عرضًا للتضامن مع أصدقائنا في الولايات المتحدة، ولكنه كان أيضًا موقفًا موحدًا ضد العنصرية المتوطنة، التي تشكل تهديدًا عالميًا".

وقالت:"فيما يتعلق بالاحتجاجات التضامنية مع حركة في بلد آخر، كانت هذه أكبر عملية رأيتها".

وجرت احتجاجات على مقتل فلويد في مواقع متعددة في جميع أنحاء نيوزيلندا يوم الاثنين. نظم الآلاف المظاهرات والاعتصامات في مدن بما في ذلك أوكلاند وكريستشيرش، في حين تحدت الحشود من المطر لتحذيرهم في ويلينجتون.

كما تم تنظيم العديد من الاحتجاجات في كندا خلال عطلة نهاية الأسبوع ، حيث احتشدت الحشود ضد وحشية الشرطة المزعومة.

ويوم السبت، ردد المتظاهرون في تورنتو شعارات مرتبطة بحركة "عودة الحياة".

والأحد، تجمع الآلاف في فانكوفر للتعبير عن تضامنهم مع المحتجين الأمريكيين.

تجمع سكان في كراكوف ببولندا في القنصلية الأمريكية مساء الأحد.  حيث أشعلوا بعض الشموع لجورج فلويد.

وفي أستراليا، اجتمعت مجموعة كبيرة في منطقة الأعمال المركزية في بيرث يوم الاثنين لإجراء احتجاج حياة السود، بالإضافة إلى التعبير عن التضامن مع المتظاهرين الأمريكيين، كان المتجمعون يتظاهرون أيضًا ضد معاملة الأقليات والجماعات الأصلية في أستراليا.










هذا الخبر منقول من : صدى البلد





اشتراك في قناه جون المصرى | Youtube


















شارك بتعليقك
فيسبوك ()


نصائح للاستثمار الأفضل.. هل شهادات البنك 15% أو 12% ..الذهب.. العقار أم الدولار..تحليل جون المصري

تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.