البحث

​١٠٠٠ جنيه كفالة.. في واقعة فندق الساحل الشمالي حبس شقيقة الفنانة زينة ٦ أشهر وبراءة أحمد عز

منذ 2 شهر
June 9, 2020, 9:40 pm
​١٠٠٠ جنيه كفالة.. في واقعة فندق الساحل الشمالي حبس شقيقة الفنانة زينة ٦ أشهر وبراءة أحمد عز

​١٠٠٠ جنيه كفالة في واقعة فندق الساحل الشمالي حبس شقيقة الفنانة زينة ٦ أشهر وبراءة أحمد عز

حدث

عاقبت محكمة جنح العاملين  بحبس شقيقة زينة نسرين رضا إسماعيل مرسى شلبى ٦اشهر مع الشغل كفالة ١٠٠٠ جنيها لايقاف تنفيذ العقوبة  وبمعاقبة شقيقها المتهم الثاني محمد رضا إسماعيل مرسى شلبى بتغريمه مبلغ عشرة الاف جنيها والزامهما بالمصاريف الجنائية  في واقعة اتهامهما  بالاعتداء على الفنان احمد عز داخل فندق بمنطقة الساحل الشمالي كما قضت المحكمة ببراءة عز من كافة الاتهامات التي وجهتها له من قبل شقيقا الفنانة زينة والزامهما بالمصاريف. 



وكان اشرف عبد العزيز محامي احمد عز  دفع بالتناقفض البين الذى يستعصي على المواءمه والتوفيق بين المفتعلة أصابتها والمدعيه سبها فى محضر الشرطه عن روايتها للواقعه فى تحقيقات النيابة العامة الذى يؤكد تلفيق الاتهام للمنسوب اليه التهمه ٠

ودفع بكيدية الاتهام وتلفيقه واستحالة وقوع الجريمه كما اثبتتها فى الاوراق وانتفاء أركان الجريمتين  والتناقضالبين بين الدليل القولى باقوال شهود الإثبات وبين الدليل الفنى الملعون والباطل .

أقرأ أيضا | تجديد حبس نجل سعد الكتاتني في "التحريض على العنف"

وبطلان الدليل الفنى التقرير الطبى المرفق بالأوراق لاصطناعه ومخالفته للحقيقه والواقع للكيد والتشهير والانتقام لعدم توافر ختم المستشفى عليه نهائيا ولعدم إثبات رقم تحقيق الشخصية المدعى أصابتها وكذلك لعدم إثبات تحويلها للمستشفى بالمحضر 

وقد أكد الطبيب الذى أجري التقرير الطبى انه قد تقوم المصابه بإحداث تلك الاصابه لنفسها بيدها الأخرى ودون أن يطلع على تحقيق شخصيتها و يثبتها ودون أن يتأكد ان المرافق لها شخص شرطى من عدمه قائلا هو قرر لى إنه مندوب شرطة السياحه كما أنه عند سؤالها بمحضر الشرطه لم تقرر أنها بها إصابات وطلبت توقيع الكشف الطبى عليها ولم يتم سؤالها عن أصابتها ومحدثها.

وتناقض قوال الشهود عن أقوال المجنى عليها عن أقوال الظابط مجرى التحريات فى ألفاظ السباب تناقضا يستعصي على المواءمة ويفترض أحدهم كاذب . 

وتضارب أقوال شهود الإثبات تضاربا يستعصي على المواءمة والتوفيق وتكذب المجنى عليها لهم كافه عندما أنكرت واقعة الضرب وتكذيب كاميرات المراقبة عين اليقين لما رواه شهود الإثبات.

وتضمنت الدفوع التعاصر الزمنى بين الكشف الطبى وحدوث الواقعه وارفاق التقرير الطبى واختفاء الشاكيه عقب الواقعه بحجة الصعود مع الأولاد الغرفه وتبريرها تاخيرها فى عمل المحضر أنها جلست خمس ساعات لعمل المحضر ذلك الأمر الذى يؤكد على افتعالها الاصابه.والقصور في  محضر الشرطه بعدم مناظره المجنى عليها بواسطة أنثى وعدم ذكر ما بها من إصابات .

ودفع ببطلان تحريات المباحث لمكتبيتها وعدم جديتها وتضارب أقوال مجرى التحريات مع نسرين رضا إسماعيل .

ودفع برفض الدعوى المدنية لانتقاء أركانها وشروطها مجتمعه وثبوت واقعة تعدى المتهمه على المجنى عليه بالسب والضرب على الوجه بموجب كاميرات المراقبة وكذا سبها له هى وشقيقها بموجب التسجيل الصوتى المرفق بالأوراق وما أكده شهود المجنى عليه ثبوتا يقينيا بكاميرات مراقبة الفندق التى فرغتها والنيابة العامة

وعدم معقوليه تصور الواقعه التناقض بين الشهود بالإضافة إلى القصور بمحضر جمع الاستدلالات
 

هذا الخبر منقول من : صدى البلد





اشتراك في قناه جون المصرى | Youtube


















شارك بتعليقك
فيسبوك ()


نصائح للاستثمار الأفضل.. هل شهادات البنك 15% أو 12% ..الذهب.. العقار أم الدولار..تحليل جون المصري

تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.