البرلمان يهاجم منظمة الصحة العالمية .. بعد تصريحها المتشائم حول كورونا

منذ 1 شهر
August 4, 2020, 9:56 am

البرلمان يهاجم منظمة الصحة العالمية بعد تصريحها المتشائم حول كورونا
حدث


برلماني لمنظمة الصحة العالمية: كورونا ينحسر والأرقام ما تكدبشى
الفيروس أصبح ضعيفا برلماني: مصابو كورونا الجدد لم تظهر عليهم الأعراض المزمنة
برلمانية: الصحة العالمية تتعمد نشر تصريحات متضاربة عن كورونا


هاجم نواب البرلمان، تصريح منظمة الصحة العالمية الصادم، عن تطورات تفشي فيروس كورونا المستجد أو "كوفيد 19" حول العالم، حيث أكدت المنظمة أنه قد لا يكون هناك حل لأزمة تفشي فيروس كورونا إطلاقًا. 



وقال النائب عبد المنعم شهاب، وكيل لجنة الصحة بالبرلمان، إن تصريحات منظمة الصحة العالمية بشأن عدم وجود علاج لفيروس كورونا واحتمالية عدم وجود لقاح، لا تستند إلى الأرقام أو الوقائع العلمية، مردفا: "راجعوا الأرقام الأرقام مبتكدبش".


وأضاف شهاب، في تصريحات لـ"صدى البلد"، أن العديد من الدول ومن ضمنها مصر شهدت انخفاضا ملحوظا في أعداد الإصابات والوفيات، ما يؤكد وجود علاج للأزمة وأنها في طريقها للانحسار، مطالبا بضرورة مناقشة هذه تصريحات الصحة العالمية ومعرفة أسبابها.


وطالب النائب باستمرار الاجراءات الاحترازية بارتداء الكمامة والحفاظ على التباعد الاجتماعي وعدم التهاون مع أزمة كورونا حتى يتم القضاء عليها نهائيا وتسجل مصر صفر في الإصابات والوفيات.


ونوه إلى أنه حتى الآن لم يتم التوصل إلى لقاح مضاد لفيروس كورونا وهذه النقطة الصحيحة في تصريحات الصحة العالمية لكنها أخطأت في توقعاتها بشأن استمرار الأزمة وعدم إيجاد حل لها.


الفيروس أصبح ضعيفا
وقال النائب أحمد عبد اللطيف الطحاوي، عضو لجنة الصحة، إن تصريحات منظمة الصحة العالمية عن فيروس كورونا "متضاربة" ولا تمت للواقع بصلة، حيث أكدت في آخر بيان لها أن أزمة كورونا مستمرة وليس لها علاج، في حين أن الواقع في مصر وغيرها من الدول مختلف عن هذه التصريحات.


وأضاف الطحاوي، في تصريحات لـ"صدى البلد"، أن مصر تخطت فترة ذروة كورونا وهو ما ظهر في تراجع أعداد الإصابات والوفيات، كما لم تشهد مستشفيات العزل إقبالا كثيفا كما كان في السابق، موضحا أن الفيروس أصبح ضعيفا للغاية ولا يشكل أي خطورة سوى على أصحاب الأمراض المزمنة وكبار السن.


ونوه إلى أن المصابين الجدد لم تظهر عليهم أعراض كورونا القديمة من فقدان حاستي الشم والتذوق، والحمى الشديدة وارتفاع درجة حرارة الجسم، الأمر الذي يؤكد انحسار الفيروس وضعفه في مصر، لكنه مستمر على الرغم من ذلك.


ورفض النائب تصريحات المنظمة بشأن احتمالية عدم وجود لقاح للفيروس، مؤكدا أن تجارب اللقاحات واعدة فى الكثير من الدول وعلى رأسها الولايات المتحدة وروسيا والصين.


أهداف غير معلومة
في سياق متصل، اتهمت النائبة إيناس عبد الحليم، عضو اللجنة، منظمة الصحة العالمية ورئيسها الإثيوبي بعدم المهنية والمصداقية في التعامل مع أزمة فيروس كورونا، مؤكدة أن تصريحاتها المتضاربة والخاطئة في بعض الأحيان لا تليق بمكانة ومنصب هذه المنظمة الدولية التي كان يعتمد عليها الباحثون والدكاترة.


وأوضحت النائبة، في تصريحات لـ"صدى البلد"، أن المنظمة تسعى لتحقيق أهداف غير معلومة من وراء تصرفاتها المثيرة للجدل، والتي بدأت بتأخر إعلان فيروس كورونا كوباء عالمي، مرورا بتحذيرها من تشريح جثث متوفى كورونا على الرغم من أن التشريح أثبت بعد ذلك معلومات جديدة عن الفيروس وكشفت عن تعرض أصحاب الأمراض المزمنة وكبار السن إلى جلطات تسببت في وفاتهم.


وأشارت إلى أن المنظمة لا تزال مستمرة في تصريحاتها غير المفهومة، وآخرها التأكيد على احتمالية عدم وجود لقاح لمواجهة فيروس كورونا على الرغم من الأبحاث والتجارب التي تجريها الدول حاليا ومن ضمنها روسيا، التي ردت على تصريحات المنظمة بأنها في المرحلة الثانية من تجارب اللقاح، ومن المقرر الانتهاء منه قريبا.


وقالت إن اللقاح يحتاج إلى التجربة على أعداد كبيرة من الأشخاص للتأكد من فاعليته، فضلا عن التأكد من عدم وجود أضرار أو آثار جانبية قد تؤثر على متعاطي اللقاح فيما بعد، لذلك تأخذ اللقاحات فترة من الوقت.

هذا الخبر منقول من : صدى البلد





اشتراك في قناه جون المصرى | Youtube


تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.

نصائح للاستثمار الأفضل.. هل شهادات البنك 15% أو 12% ..الذهب.. العقار أم الدولار..تحليل جون المصري
احصل عليه من app store تحميل تطبيق صوت المسيحي من علي app store احصل عليه من Google Play تحميل تطبيق صوت المسيحي من google play