عاجل.. صفقات عائلة أردوغان المشبوهة مع داعش

منذ 1 شهر
August 5, 2020, 3:57 pm

لم يكتفي أردوغان بدعم الإرهاب في كل مكان بالعالم، بل قرر مشاركتهم والمساهمة في زيادة ثراوتهم وثرواته أيضا، ومن خلال أفراد عائلته استطاع أن يقوم بتهريب النفط المسروق من سوريا.
خلال الفترة من 2013 إلى 2015، عقد بلال أردوغان صفقات إرهابية بالمليارات مع تنظيم داعش الإرهابي، حيث تم نشر وثائق تثبت أن بلال أردوغان هو الذي سيطر فعليا على تدفقات النفط العراقي والسوري، واشترى الذهب الأسود من إرهابي داعش في السوق الموازية.

كما اتهمت وزارة الدفاع الروسية بلال أردوغان، بالشراكة مع داعش في سرقة النفط السوري، حيث قدم نائب وزير الدفاع الروسي أناتولي أنطونوف وثائق تثبت تورطه بتجارة النفط مع داعش.
وتمتلك شركات الشحن التابعة لأردوغان الابن أرصفة خاصة بها في الموانئ اللبنانية وميناء جيهان التركي، حيث يتم تسليم المواد الخام المهربة من التنظيمات الإرهابية بواسطة ناقلات.
وحاول بلال أردوغان لي عنق الحقائق وتفنيدها في مقابلة على صفحة كاملة مع صحيفة إيطالية، حيث قال إن شركته ليست للنقل، ولكنها تعمل بشكل كبير في أعمال البناء، وهذا لم يكن صحيحا.
ويشار إلى أن بلال أردوغان أنشأ شركة شحن مع عمه مصطفى وزوج عمته زكي، كانت مهمتها نقل النفط الكردي ونفط آبار التي يسيطر عليها تنظيم داعش إلى ميناء جيهان التركى، ثم كانت سفن بلال توصلها إلى أسواق فى إسرائيل وإيطاليا واليابان.
أما سمية أردوغان ابنة الرئيس التركي فقد أنشأت هيئة طبية كاملة، بما في ذلك مستشفى لعلاج مقاتلي داعش الجرحى في شانلي أورفة، وهي مدينة في جنوب شرق تركيا بالقرب من الحدود السورية، إضافة إلى إعادة تأهيلهم بتغيير هويتهم للانخراط في تنظيمات إرهابية جديدة، مثل هيئة تحرير الشام، وفيلق الشام، وغيرها من التنظيمات الإرهابية المدعومة من أنقرة، وكل ذلك موثق بشهادة أطباء وممرضين لا يجرؤون على ذكر أسمائهم، خوفًا من أن يبطش بهم أردوغان وحزبه.
بالإضافة إلى ذلك، فإن ابنة الرئيس التركي بعد دخولها عالم السياسة مباشرة تلقت نحو 30٪ من أسهم شركة تبيع الفواكه والزيتون برأس مال 130 ألف دولار أمريكي، وتعمل هذه الشركة على تقنين تجارة الزيتون الذي تزرعه التنظيمات الإرهابية في إدلب السورية، حيث يبيع هؤلاء المنتجات الزراعية مقابل الحصول على الأسلحة.

هذا الخبر منقول من : الموجز





اشتراك في قناه جون المصرى | Youtube


تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.

نصائح للاستثمار الأفضل.. هل شهادات البنك 15% أو 12% ..الذهب.. العقار أم الدولار..تحليل جون المصري
احصل عليه من app store تحميل تطبيق صوت المسيحي من علي app store احصل عليه من Google Play تحميل تطبيق صوت المسيحي من google play