رئيس بنك القاهرة يوجه رساله هام بشأن إعادة تحصيل الأقساط المؤجلة

منذ 3 يوم
September 16, 2020, 8:04 am

 رئيس بنك القاهرة يوجه رساله هام بشأن إعادة تحصيل الأقساط المؤجلة


أكد طارق فايد رئيس مجلس إدارة بنك القاهرة، أن البنك سيبدأ في إعادة استئناف تحصيل أقساط القروض المستحقة على العملاء، وفقا وتاريخ استحقاقها بدءا من اليوم، بعد انتهاء مبادرة البنك المركزي الخاصة بتأجيل سداد أقساط القروض لمدة 6 شهور والتي بدأت من 15 مارس الماضي.
وأوضح طارق فايد، في تصريحات خاصة لـ«بوابة أخبار اليوم»، أن هذا الإجراء ساري علي كل البنوك، وأنه سيتم مراعاة إعادة جدولة الأقساط المؤجلة على كل عميل للتخفيف عن العملاء نتيجة الظروف الدقيقة التي يمر بها العالم أجمع جراء التداعيات السلبية لجائحة فيروس كورونا، وأنه يتم تنفيذ هذه الإجراءات وفقا لتعليمات البنك المركزي.
وأكد أن أي عميل يستطيع الاطلاع على قيمة أقساطه بعد إضافة الفائدة على المدة المؤجلة من خلال الاتصال بخدمة الخط الساخن، أو الدخول على الخدمات الإلكترونية للبنك الموبايل والإنترنت بنكنج، أو من خلال الاستعلام من فروع البنك.
وتابع رئيس بنك القاهرة، أنه لن يتم حساب غرامات تأخير على الأقساط المؤجلة، وإنما سيتم حساب نسبة فائدة على فترة ال6 أشهر التي تم تأجيل سداد القرض فيها على أن يتم توزيع قيمة هذه الفوائد على أقساط القرض وليس حسابها مرة واحدة، وذلك تنفيذا لتعليمات البنك المركزي المصري بهذا الشأن.
وأكدت تعليمات البنك المركزي المصري، أنه بالإشارة إلى الكتاب الدوري المؤرخ 16 مارس 2020 الذي تم بموجبه تأجيل كافةالاستحقاقات الائتمانية للعملاء لمدة 6 أشهر مع عدم تطبيق غرامات إضافية على التأجيل، وإلى الإلحاق الصادر بتاريخ 16 إبريل 2020 بشأن آلية سداد قيمة العائد المحتسب خلال فترة تأجيل الاستحقاقات الائتمانية، والذي تم بموجبه التأكيد على أهمية مراعاة أن يتم سداد الاستحقاقات المؤجلة بما يتناسب مع قدرة العملاء على السداد، وعدم مطالبة العملاء بقيمة العائد المؤجل مع أول استحقاق بعد فترة التأجيل.
وأكد طارق عامر، أنه نظرا لانتهاء فترة تأجيل الاستحقاقات الائتمانية خلال شهر سبتمبر الحالي، وفى ضوء متابعة البنك المركزي المصري للأوضاع الاقتصادية والعمل على استقرار القطاع المصرفي، وبهدف استمرار دعم العملاء الذين تأثرت تدفقاتهم النقدية خلال الأزمة الحالية، فإنه يتعين على البنوك الاتزام بما يلي:
1- على كل بنك إجراء مراجعة دقيقة للتسهيلات الائتمانية القائمة، ودراسة موقف كافة العملاء والتدفقات النقدية المستقبلية لهم، وذلك بهدف تحديد الإجراءات المناسبة التي سيتم اتخاذها للتعامل معهم، على أن تتماشى تلك الإجراءات مع قدرتهم على السداد، ودون أن تمثل ضغوطا على السيولة لدي الشركات بما يمكنها من استمرار أعمالها، وكذلك بالنسبة للأفراد الذين تأثرت دخولهم سلبا.
2- قيام البنوك بإعادة هيكلة مديونيات العملاء بهدف الوصول إلى هيكل جديد للتسهيلات الائتمانية، يتناسب مع قدرتهم الحالية على السداد مع إيلاء عناية خاصة للعملاء الذين تأثر نشاطهم خلال الفترة السابقة، على أن يتم ذلك من خلال إحدى البدائل التالية على سبيل المثال وليس الحصر؛
أـ زيادة مدة التسهيلات الائتمانية.
ب ـ إعادة هيكلة الأقساط المستحقة دون حساب أي غرامات.
ج - رسملة قيمة العوائد.
د ـ إمكانية منح فترة سماح للشركات في ضوء طبيعة أنشطتهم والتدفقات النقدية المستقبلية بما لا يؤثر على السيولة لديهم.
3- ضرورة الالتزام بالتعليمات الصادرة بشأن أسس تقييم الجدارة الائتمانية للعملاء وتكوين المخصصات الصادرة بقرار من مجلس إدارة البنك المركزي بجلسته المنعقدة في 24 مايو 2005، وكذلك التعليمات الصادرة بتاريخ 26 فبراير 2019 بشأن تطبيق المعيار الدولي للتقارير المالية IFRS9 مع الأخذ في الاعتبار أنه في حالة إعادة هيكلة المديونية والانتظام في السداد ـ دون وجود صعوبات مالية لدى العميل ـ فلا يعد ذلك مؤشرا من مؤشرات الزيادة الجوهرية للمخاطر الائتمانية.
4- ضرورة قيام كل بنك بدراسة وتحليل المخاطر الكلية المصاحبة للأزمة الحالية، وإجراء اختبارات تحمل لتحديد تأثير الأزمة على المحفظة الائتمانية، وكذلك على القطاعات الاقتصادية المختلفة، ووضع خطط للتعامل مع أية خسائر محتملة.
وأصدر طارق عامر محافظ البنك المركزي المصري، كتاب دوري جديد تم تعميمه على رؤساء مجالس إدارات البنوك أمس، بشأن مبادرة تأجيل سداد أقساط القروض المستحقة على العملاء للبنوك، والتي تم إطلاقها في منتصف مارس الماضي وتنتهي الشهر الجاري.
وجاء في نص الكتاب الدوري الصادر من طارق عامر محافظ البنك المركزي المصري، أود أن اشير إلي الكتاب الدوري المؤرخ 13 يوليو 2020 المتضمن الرد على
استفسارات البنوك في شأن تأجيل الاستحقاقات والذي تطرق إلي أن المقصود بتأجيل الاستحقاقات لمدة 6 أشهر هو ترحيل كافة جداول السداد لمدة 6 أشهر من تاريخ صدور التعليمات.

هذا الخبر منقول من : اخبار اليوم





اشتراك في قناه جون المصرى | Youtube


تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.

نصائح للاستثمار الأفضل.. هل شهادات البنك 15% أو 12% ..الذهب.. العقار أم الدولار..تحليل جون المصري
احصل عليه من app store تحميل تطبيق صوت المسيحي من علي app store احصل عليه من Google Play تحميل تطبيق صوت المسيحي من google play