بالتفاصيل .. صراع تركيا وفرنسا ينتقل إلى ليبيا

منذ 1 شهر
October 27, 2020, 12:46 pm

بالتفاصيل صراع تركيا وفرنسا ينتقل إلى ليبيا

سلط موقع "فرانس 24" على رؤية الوزير التونسي السابق مبروك خورشيد، التي تشير إلى أن الصراح الفرنسي التركي الحالي هو صراع سياسي بغطاء ديني متجذر في الصراع، من أجل الهيمنة والتنافس على تعاطف البسطاء.
وقال خورشيد لموقع فرانس 24: "إن أردوغان ليس معنيا حقا بمسألة الدفاع عن الرسول وإلا لكان قد دعا إلى قمة إسلامية لهذا الغرض"، مشيرًا إلى أن أردوغان "يريد كسب تعاطف المسلمين في صراعه مع الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون باللجوء إلى الخطاب التحريضي".
ووفقًا لصحيفة Arab Weekly، ينضم خورشيد إلى موقف المثقف الفرنسي المتخصص في شؤون الشرق الأوسط "آلان جريش"، الذي قال سابقًا إن الخلافات بين ماكرون وأردوغان لا تعكس "في الواقع صراعًا دينيًا، بل تعكس استغلال الخطاب الديني من قبل القادة السياسيين في الصراعات الجيوسياسية ".
بالنظر إلى تضارب المصالح والأهداف بين البلدين في البحر المتوسط، من المتوقع أن يحتل الملف الليبي المقعد الأمامي في المواجهة الحالية. يخشى المراقبون والمحللون من أن يكون للصراع السياسي الفرنسي التركي آثار متتالية في الصراع المفتوح على نطاق واسع في ليبيا، ويعد الملف الليبي من أبرز نقاط الخلاف بين ماكرون وأردوغان. 





وتوقعت فرانس 24 أن أحد فصول هذا الصراع "سيكون في حوض البحر الأبيض المتوسط، ومن أبرز مناطقه ليبيا التي تريد تركيا وضعها تحت هيمنتها الكاملة لأسباب اقتصادية وجيواستراتيجية، بينما تعتبر فرنسا نفسها مهندس الإطاحة بنظام العقيد معمر القذافي، وبالتالي يجب أن تكون المستفيد الأكبر من ذلك.
يبدو أن التطورات المتسارعة في الملف الليبي خلال اليومين الماضيين تغذي هذه التوقعات، وسط مخاوف من أن تصرف تركيا ساحة خلافاتها مع فرنسا تجاه ليبيا، وتعبئة الميليشيات التابعة لها ومرتزقتها لتقويض اتفاق وقف إطلاق النار الذي شككت أنقرة في موثوقيه ولكن باريس رحبت بها.


  

light-dark.net



 
     هذا الخبر منقول من : الرئيس نيوز





اشتراك في قناه جون المصرى | Youtube


تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.

نصائح للاستثمار الأفضل.. هل شهادات البنك 15% أو 12% ..الذهب.. العقار أم الدولار..تحليل جون المصري
احصل عليه من app store تحميل تطبيق صوت المسيحي من علي app store احصل عليه من Google Play تحميل تطبيق صوت المسيحي من google play