مغيث يهنيء الأقباط بعيد الغطاس كل سنة وأهلنا بخير

منذ 2 شهر
January 18, 2021, 2:03 pm

مغيث يهنيء الأقباط بعيد الغطاس: كل سنة وأهلنا بخير
مغيث يكتب: عيد الغطاس القصب والقلقاس

#موقع_صوت_المسيحي_الحر
كتبت: ماريا ألفي

هنأ الدكتور كمال مغيث، الكاتب والخبير التربوي، الأقباط بمناسبة عيد الغطاس، قائلاً :"كل عام وأهلنا وبلدنا بخير".

وفي سياق متصل، نشر مغيث علر حسابه الشخصي على موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك"، أمس، مقالاً عن ارتباط القصب والقلقاس بعيد الغطاس".






حيث قال إن عيد الغطاس طقس معروف عند المسيحيين يحتفلون به فى شهر يناير، لذكرى تعميد يوحنا المعمدان ليسوع المسيح فى نهر الأردن وإلى هنا ليس هناك علاقة بين المذكور فى الأناجيل، وموضوع أكل القلقاس أو القصب، إنما هى العبقرية المصرية والشغف المصرى القديم بإضافة الطقوس والطعوم المختلفة على أعيادهم ليضيفوا إلى دياناتهم مذاقا خاصا وحلوا
وأضاف :"يأت الربط بين القلقاس والعقيدة المسيحية من طريقة تخزين القلقاس، فالمعروف أن طرق التخزين تتنوع وتختلف، فالقمح يخزن فى صوامع مرتفعة على أسطح البيوت غالبا، والفول يخزن فى تجاويف تحت الأرض "مكامير" والسمن البلدى "الزبدة" يسيح ليتخلص من بقايا الحليب والملح فى "المورتة" ويوضع السائل السايح ليتجمد فى برانى، وأنواع من الخبز "البتاو" تترك لتجف تماما ثم تخزن وتبلل وتقمر عند أكلها، والجبن القريش توضع فى المش شديد الملوحة


وتابع :أما طريقة تخزين القلقاس فهى بالدفن فى الأرض، كانت أمى فى موسم القلقاس تشترى جوالا مملوءا به وتطلب منى مساعدتها فى حفر قطعة الأرض الملحقة ببيتنا – المهم تكون جافة – وعند رغبتها فى طبخ القلقاس، تطلب منى أن آخذ "المنقرة" وأحفر الأرض التى أعرفها بالطبع وأستخرج لها قلقاستين، فكأن فكرة الموت والدفن والعودة للحياة هى الرابط بين المسيحية والقلقاس


وأردف قائلاً :"أما القصب فاعتقد أن الربط بين القصب والمسيحية يعود لطبيعة زراعة القصب، فطرق الزراعة تتنوع، فالذرة والقمح تزرع ببذر البذور فى الأرض الجافة، أما البرسيم فتبذر بذورة فى الأرض التى تغطيها المياة، والآرز يزرع بشتل نباتاته الصغيرة، أما الموز والنخيل فيزرع بالفسيلة أو أخذ الشجيرات الصغيرة التى تنبت من جذور النباتات الكبيرة وتزرع بعيدا عن الأم


وأختتم قائلاً :"أما القصب فيزرع بطريقة الترقيد، فبين العقلة والعقلة من القصب يوجد برعم صغير، فتقطع من وسط العقلة لوسط العقلة التى تليها، بحيث يبقى البرعم سليما، ثم تؤخذ تلك العقلة التى تضم البرعم ليتم ترقيدها فى الأرض ليقوم االبرعم ويشب، وكأنه "رقد على رجاء القيامة". وكل سنة وأهلنا وبلدنا بخير . يسعد أوقاتكم





اشتراك في قناه جون المصرى | Youtube


تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.

نصائح للاستثمار الأفضل.. هل شهادات البنك 15% أو 12% ..الذهب.. العقار أم الدولار..تحليل جون المصري
احصل عليه من app store تحميل تطبيق صوت المسيحي من علي app store احصل عليه من Google Play تحميل تطبيق صوت المسيحي من google play