اعرف اخر تطورات فيروس كورونا

منذ 1 اسابيع
April 7, 2021, 5:11 am

اعرف اخر تطورات فيروس كورونا
يتطلع كل منا لمعرفة ما يحدث كل دقيقة، في ظل التطور الهائل الذي أحدثه كوفيد- 19 بحياتنا.
"مصراوي" يُتيح خدمة يومية لعرض كل ما تريد معرفته عن تطورات فيروس كورونا المستجد أولا بأول، من ظهور أعراض جديدة أو حدوث طفرة مختلفة، وكذلك تطور اللقاحات والأدوية بشكل مختصر.
علاقة اختبار الأجسام المضادة بالتطعيم
هل نحتاج إلى اختبار الأجسام المضادة بعد التطعيم للتأكد من فعالية اللقاح؟ هذا ما يستعرضه timesofindia.
على الورق، تبدو اختبارات الأجسام المضادة فكرة جيدة لقياس الاستجابة المناعية فيما يتعلق بالتطعيم، لكن ليس من الضروري تمامًا القيام بذلك، ما لم يتم نصحك على وجه التحديد، قد لا تكون هناك حاجة في الواقع لإجراء اختبارات الأجسام المضادة قبل أو بعد التطعيم، ومع ذلك، حتى إذا حصلت على الاختبار، فمن المهم أن تعرف أن النتائج قد لا تكون مضمونة تمامًا.
مريض واحد قد يصيب 400 شخص

مع تأثير الموجة الثانية من فيروس كورونا على الكثير من الناس في العام، يشعر العديد بالرعب مرة أخرى من الإصابة بالفيروس.









وفقا لمسؤول الصحة، ورئيس فريق مكافحة كوفيد-19 في ولاية ماهاراشترا بالهند، راجيش توب، فإن الشخص المصاب بـ COVID-19 يمكن أن يصيب 400 شخص آخر، وفقا لموقع timesofindia.
3 علامات تحذير رئيسية للإسهال المرتبط بكوفيد
وفقًا لتطبيق COVID Symptom Study ، يرتبط الإسهال بـ "خطر أكبر للحاجة إلى دعم المستشفى، هناك 3 خصائص رئيسية مميزة للإسهال المرتبط بـ COVID-19، وفقا لصحيفة express البريطانية.
يوضح تطبيق دراسة COVID Symptom: "الإسهال الناجم عن COVID-19 مشابه لاضطراب البطن الذي قد يصيبك من خلل عادي في المعدة، مثل فيروس الروتا أو نوروفيروس"، وفقًا للتطبيق، فإن الإسهال شائع عند الأطفال والبالغين وعادة ما يزول من تلقاء نفسه، يمكن أن يعاني بعض الأشخاص من نوبات مستمرة من الإسهال المرتبط بـ كوفيد، ويتم الإبلاغ عن هذه بشكل شائع لدى الأشخاص المصابين بـ كوفيد الطويل أو متلازمة ما بعد كوفيد.
دراسة "تنسف" فرضية العلاقة بين كورونا وفصيلة الدم
توصلت دراسة حديثة نشرت نتائجها في مجلة "جاما نتورك أوبن" إلى أن فصيلة دم الشخص، لا علاقة لها بخطر الإصابة بفيروس كوفيد-19 الحاد.
ودرس أطباء أميركيون بيانات أكثر من 100 ألف شخص ممن خضعوا لاختبار كوفيد-19 في كل من يوتا وأيداهو ونيفادا بين مارس ونوفمبر 2020، وبتحليل هذه الاختبارات، توصل الأطباء إلى عدم وجود أي رابط بين فصيلة الدم وفرص الإصابة بكورونا، وهو ما يناقض دراسات سابقة كانت قد أشارت إلى أن الأشخاص من فئة الدم "أي" A، أكثر عرضة للإصابة بالفيروس التاجي، وفقا لسكاي نيوز.

مصراوى





اشتراك في قناه جون المصرى | Youtube


تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.

نصائح للاستثمار الأفضل.. هل شهادات البنك 15% أو 12% ..الذهب.. العقار أم الدولار..تحليل جون المصري
احصل عليه من app store تحميل تطبيق صوت المسيحي من علي app store احصل عليه من Google Play تحميل تطبيق صوت المسيحي من google play