خبير يكشف أسباب سناء الرئيس التركي علي مصر .. بعد مغازلة أردوغان للمصريين

منذ 6 شهر
June 2, 2021, 1:45 pm
تابع عبر تطبيق google news google news google news

خبير يكشف أسباب سناء الرئيس التركي علي مصر بعد مغازلة أردوغان للمصريين


قال الدكتور بشير عبدالفتاح، الخبير بمركز الأهرام للدراسات السياسية والإستراتيجية، إن أسباب دعوة الرئيس التركي رجب طيب أردوغان للتصالح مع مصر، هو شعوره بالعزلة السياسية القاتلة على المستوى الإقليمي والدولي، خاصة بعدما تحولت سياسته الخارجية من عدم وجود مشاكل، إلي وجود مشاكل مع كل الأطراف في كل القضايا.
 
علاقات تركيا الخارجية
وأوضح عبدالفتاح، خلال تصريحات خاصة لـ "صدى البلد"، أن الرئيس التركي أردوغان، لديه إضطرابات مع كافة الأطراف الإقليمية والدولية، وهو ما تسبب في تدهور الإقتصاد التركي، وتراجعه على كافة المستويات، لذلك تسعي أنقرة حاليا لإعادة ترميم علاقاتها المتدهورة مع دول العالم، مثلمثا فعلت مع الولايات المتحدة باتجاهها إلى مصر لأنها الدول المحورية في الشرق الأوسط، تتجه تركيا حاليا إلى مصر.
 
 
وأضاف الخبير بمركز الأهرام للدراسات السياسية والإستراتيجية، أن الرئيس التركي أردوغان يسعي جاهدا لإعادة بناء العلاقات مع مصر، على أسس جديدة من الإحترام وعدم التدخل في شؤوننا، وبدء في استعطاف القاهرة عبر إطلاق المفاوضات لإنها الخلاف، لأنه تأكد من أن مصر هي بوابة افريقيا والدول العرب التى تسعي تركيا العبور من خلالها على أمل أن تبدي القاهرة تجاوب للمساعي التركية.







 
السياسة المصرية
وأكد عبد الفتاح، أن مصر بطبعها لا تريد مقاطعة او خصومة مع اي دولة في العالم، لان سياستها قائمة علي التصالح والتفاهم والشراكة من أجل التنمية وليس الصدام والصراع، مسلطا الضوء على العلاقات المصرية الأثيوبية قائلا: "بالرغم من دور أثيوبيا المهدد لآمننا المائي مازالت مصر تتمسك بالمفاوضات وهذا يوضح دور مصر في "التصالح والمحبة والسلام".
 
سبل التعاون بين البلدين
وتابع قلائلا: "تركيا دولة مهمة للغاية من حيث الموقع الجيوسياسي، كما أنها دولة اسيويه أوروبيا، لها علاقات طيبة لاطراف مهمة عديدة، كما أنها دولة إسلامية سنية فيمكن التفاهم والتنسيق معها في أمور كثيرة للعالم الإسلامي والعربي، وهي أيضا دلولة جوار للعالم العربي وتربطنا بها روابط ثقافية قديمة كما أنها ضمن مجموعة دول الـ 20 الإقتصادية علي مستوي العالم".
 
وأختتم: "من خلال تلك المقاومات التى تمتلكها تركيا فإنه يمكن الاستفادة من إعادة العلاقات بشكل متوازن قائم على الاحترام المتبادل والمصالح المشتركة، فمصر لا تريد المقاطعة مع أحد لان المنهج المصري في العلاقات الدولية و السياسية تقوم علي التصالح والتفاهم والمصالح المشتركة وأساسها الاحترام المتبادل وعدم التدخل في الشئون الداخلية للغير".
 
تصريحات الرئيس التركي
كان الرئيس التركي رجب طيب أردوغان قد أكد أن مصر ليست دولة عادية بالنسبة لأنقرة، وأن تركيا لديها فرصا للتعاون الجاد مع مصر في منطقة واسعة من شرق البحر الأبيض المتوسط إلي ليبيا.
 
وأوضح أردوغان خلال تصريحات إعلامية، أنه يحب الشعب المصري ويعرفه جيدا، متابعا: "أُكِن للشعب المصري المحبة، فالجانب الثقافي لروابطنا قوي جداً، لذلك نحن مصممون على بدء هذا المسار من جديد".
     


صدي البلد





اشتراك في قناه جون المصرى | Youtube


تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.

نصائح للاستثمار الأفضل.. هل شهادات البنك 15% أو 12% ..الذهب.. العقار أم الدولار..تحليل جون المصري
احصل عليه من app store تحميل تطبيق صوت المسيحي من علي app store احصل عليه من Google Play تحميل تطبيق صوت المسيحي من google play