هجمات تنهال على المسئولين والسياسيين في فرنسا بعد صفعة ماكرون

منذ 1 شهر
June 13, 2021, 2:17 am

هجمات  تنهال على المسئولين والسياسيين في فرنسا بعد صفعة ماكرون
بعد أيام قليلة من صفع الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، تعرض زعيم يساري فرنسي لصفعة أخرى ولكن بالدقيق في بداية مسيرة في باريس يوم السبت ضد اليمين المتطرف.
وبحسب وكالة الصحافة الفرنسية "فرانس برس"، دعت النقابات والجمعيات والأحزاب السياسية اليسارية في فرنسا إلى مظاهرات قبل أسبوع من الانتخابات المحلية وقبل الانتخابات الرئاسية العام المقبل، والتي من المتوقع على نطاق واسع أن تضع المرشحة اليمينية المتطرفة مارين لوبان مرة أخرى في الجولة النهائية.
وكان المشرع جان لوك ميلينشون، رئيس حزب "فرانس أونبويد" اليساري المتطرف، يشارك في الحدث الذي أقيم في باريس عندما تعرض لكيس دقيق، كان ميلينشون في قلب الجدل الأخير بسبب تصريحاته ضد تجمع لوبان الوطني وإثارة شبح العنف.
ولم يكن القادة السياسيون يسيرون في صفوف موحدة يوم السبت. سارع جوردان بارديلا، صاحب المركز الثاني في التجمع الوطني ، للتنديد بـ"أي هجوم جسدي على المسؤولين المنتخبين، مشيرًا إلى زيادة التوتر في المشهد السياسي".





وقالت قناة "بي إف إم تي في" التي تحدثت مع ناشر الدقيق، إن الشاب زعم أنه "ضد الطبقة السياسية '' بشكل عام. وقال في وقت لاحق لبعض المراسلين إنه وصفه بأنه يساري لكنه شعر بالاشمئزاز من فشل معسكره السياسي في مساعدة الناس العاديين.
وحكمت محكمة فرنسية ، الخميس، على رجل يبلغ من العمر 28 عاما بالسجن أربعة أشهر لصفعه الرئيس إيمانويل ماكرون على وجهه قبل يومين.
ويوم الجمعة، تعرض مرشح الجبهة الوطنية في الانتخابات المحلية التي أجريت في 12 يونيو، إنزو إلياس، وناشط آخر لهجوم عنيف في بلدة آرل الجنوبية أثناء وضع الملصقات.
يُظهر مقطع فيديو ​​رجلاً يلقي عليهم سائلًا، على ما يبدو زيتًا، ثم يلاحقهم بعصا. قال ألياس إن الناشط أصيب بكسر في ساقه.
يوم الجمعة أيضًا، تعرض فرانسوا دي روجي ، الوزير السابق الذي كان يشارك في حملة الانتخابات الإقليمية ، لهجوم بالدقيق أثناء جلوسه في شرفة مقهى في نانت، غرب فرنسا. وشجب على تويتر يوم السبت ازدهار ميلينشون وأعمال العنف ضد السياسيين "أيا كانوا وأيا كانت أهدافهم".
فقد اليسار الفرنسي صوته السياسي وسط انقسامات منذ فوز ماكرون بالرئاسة في عام 2017 ضد خصمه اليميني المتطرف لوبان. حل ماكرون محل الاشتراكي فرانسوا هولاند، الذي اختار عدم الترشح.
صدى البلد





اشتراك في قناه جون المصرى | Youtube


تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.

نصائح للاستثمار الأفضل.. هل شهادات البنك 15% أو 12% ..الذهب.. العقار أم الدولار..تحليل جون المصري
احصل عليه من app store تحميل تطبيق صوت المسيحي من علي app store احصل عليه من Google Play تحميل تطبيق صوت المسيحي من google play