دواء غير متوقع يحارب الفيروس .. وسلبيات عدم تلقي الجرعة الثانية للقاح

منذ 2 شهر
September 3, 2021, 3:30 am
تابع عبر تطبيق google news google news google news

دواء غير متوقع يحارب الفيروس وسلبيات عدم تلقي الجرعة الثانية للقاح



نتطلع جميعًا لمعرفة ما يحدث كل دقيقة، في ظل التطور الهائل الذي أحدثه "كوفيد-19" بحياتنا.
"مصراوي" يُتيح خدمة يومية لعرض كل ما تريد معرفته عن تطورات فيروس كورونا المستجد أولا بأول، من ظهور أعراض جديدة أو حدوث طفرة مختلفة، وكذلك تطور اللقاحات والأدوية بشكل مختصر.
دواء غير متوقع يحارب الفيروس
أظهر دواء يستخدم لعلاج التهاب المفصل نجاحا في علاج مرضى "كوفيد-19" الذي يسببه فيروس كورونا، في دراسة أجريت في 12 دولة وحققت نتائج ممتازة، وقالت مجلة "فوربس" الأميركية، إن دراسة أجريت على نحو 155 مريض بـ"كوفيد-19"، حققت نجاحا إلى درجة أنه جرى الترحيب بها، خاصة لجهة الإصابات الشديدة بالمرض.





والعلاج الواعد هو "الباريسيتينيب"، الذي يستخدم لعلاج التهاب المفاصل الروماتويدي، وكان يعتقد منذ أشهر طويلة أن لديه خصائص محتملة مضادة للفيروسات، لكن المؤكد عنه أنه مثبت قوي للالتهاب، وكان هذه النقطة التي بنى عليها الباحثون، إذ إن الالتهابات التي تسببها إصابات "كوفيد-19" الشديدة يمكن محاربتها عن طريق هذا العقار، ووجد الباحثون أن الدواء الواعد قلل نسبة الوفيات بنحو 5 بالمئة، وأنفذ حياة 20 مريضا كان من الممكن أن يموتوا بسبب كورونا في غضون 60 يوما"، وفقا لسكاي نيوز.
دراسة تكشف الجانب السلبي لعدم تلقي الجرعة الثانية من لقاح كورونا
أظهرت دراسة جديدة أنه بعد شهرين من التطعيم الثاني لشركة فايزر- موديرنا Pfizer / Moderna ، تنخفض استجابة الجسم المضاد بنسبة 20٪ لدى البالغين الذين لديهم حالات سابقة لـ كوفيد، واختبرت الدراسة أيضًا مدى جودة مقاومة اللقاحات الحالية للمتغيرات الناشئة.
وفقا لموقع Indiatimes، فالمناعة تتضاءل بمرور الوقت ، كما أنك تحصل على ضعف متزايد للإصابة بالعدوى. لذا ، فهذه صدمتان الآن - دلتا بالإضافة إلى ضعف المناعة بين الجرعة الأولى من التطعيم، لذلك يجب الحصول على الجرعة الثانية.
كيفية تعرف الجسم على كوفيد-19
وفقًا لدراستين حديثتين، فإن الأشخاص الذين تعافوا من كورونا أنتجوا استجابة مناعية قوية تفوقت على التطعيم وحده، كما أن إضافة جرعة واحدة أو أكثر من اللقاح يوفر حماية أقوى، يشير هذا فقط إلى أن جهاز المناعة في الجسم، الذي قاوم العدوى السابقة، يتذكر الفيروس ويوفر الحماية ضد نوبة أخرى من عدوى كوفيد لكن كيف يتذكر الجسم الفيروس؟وفقا لموقع timesofindia
يمتلك جسم الإنسان خطين رئيسيين للدفاع ضد الفيروسات، أي الجهاز المناعي الفطري والجهاز المناعي التكيفي، تبدأ الاستجابة المناعية الفطرية في وقت مبكر عندما يتم التعرف على الجسيم الفيروسي في وقت مبكر من المرحلة، يستمر هذا في تحفيز الخلية المضيفة على إطلاق بروتين يعيق تكاثر الفيروس، أو يمكن أن يشمل الجهاز المناعي لمحاولة إيقاف الخلايا المعرضة للخطر، من ناحية أخرى ، تستغرق الاستجابة المناعية التكيفية وقتًا أطول في إثارة الاستجابة ، لأن الجهاز المناعي يجب أن يتعرف أولاً على الغازي الفيروسي قبل بدء هجوم متخصص، الأجسام المضادة هي جزء من جهاز المناعة التكيفي، بمجرد اكتشاف الفيروس والتعرف عليه، تصنع الخلايا البائية هذه الأجسام المضادة التي يمكن أن تلتصق بالفيروسات وتمنعها من الوصول إلى الخلايا.



مصراوى





اشتراك في قناه جون المصرى | Youtube


تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.

نصائح للاستثمار الأفضل.. هل شهادات البنك 15% أو 12% ..الذهب.. العقار أم الدولار..تحليل جون المصري
احصل عليه من app store تحميل تطبيق صوت المسيحي من علي app store احصل عليه من Google Play تحميل تطبيق صوت المسيحي من google play