قوله بيقولك البابا تاني مرة تبقى تاخد المتكأ الأخير

منذ 2 شهر
September 23, 2021, 11:22 pm
تابع عبر تطبيق google news google news google news

قوله : بيقولك البابا تاني مرة تبقى تاخد المتكأ الأخير

فنادى قداسة البابا على روفائيل تلميذه وقال له :- هات له يا ابني رغيف وحتتين لحمه وخليه ياكلهم ويشرب كوباية ميه وقوله : بيقولك البابا تاني مرة تبقى تاخد المتكأ الأخير !!!


722 - ( رزق الله ) رجل صعيدي من مغاغة بصعيد مصر
ذهب يصلي ليلة العيد في الكاتدرائية بكلوت بك بالقاهرة وهي نفس الكاتدرائية التي يصلي بها قداسة البابا كيرلس السادس
ولما دخل الكنيسة تعجب أن يرى الصفوف الأولى خالية من المصلين
وكان قداسة البابا كيرلس قد أوصى بتركها خالية للضيوف والمهنئين والوزراء والسفراء وكبار رجال الدولة ( رجال السلك الدبلوماسي )
ولما رأى عم رزق الله الصفوف الأولي خالية قال في نفسه :- أما الجماعة بتوع مصر دول ناس عجيبة . سايبين الكراسي إل قدام فاضية وقاعدين ورا ؟؟؟ !!!
فذهب وجلس على أول كرسي
ولما نظر البابا كيرلس من داخل الهيكل ورآه :- قال للمتنيح الأنبا صموئيل :- مين الراحل الصعيدي ده يا أنبا صموئيل ؟؟
فقال الأنبا صموئيل ضاحكاً :- يظهر يا سيدنا ده مندوب الصعايدة !!!





فنادى قداسته على أبونا جرجس وقال له :- روح يا ابني اتفاهم مع الصعيدي ده علشان انت صعيدي زيه وبعدين زمان الضيوف جايين !!!
فذهب أبونا جرجس إليه وبأسلوب مهذب قال له :- حمد الله على سلامتك يا بلدياتي . نورت القاهرة --- بس معلش روح اقعد على جنب علشان الكراسي دي علشان الضيوف .
فقال عم رزق الله :- ليه هم الضيوف إل هايقعدوا هنا أحسن مني ؟؟؟
فعاد أبونا جرجس لقداسة البابا وقال له :- الراجل الصعيدي ده مصمم يقعد في كرسي مندوب الرئيس
فنادى قداسة البابا على الأنبا صموئيل وقال له :- روح له انت يا أنبا صموئيل يمكن لما يلاقيك انت يعمل لك حساب ؟؟
فنزل له أنبا صموئيل وقال له :- أهلا يا مقدس ممكن تسيب الكراسي دي علشان دول بتوع السلك الدلوماسي وتروح ورا ؟؟؟
فنظر عم رزق الله شمال ويمين وقال :- هو فين يا أخويا السلك ده ؟؟؟!!
وفشل الأنبا صموئيل هو الآخر في اقناع الرجل أن يترك مكانه
وذهب لقداسة البابا :- مش ها ينفع معاه إلا قداستك
فنزل قداسة البابا وأشار إليه بالعصا وقال له :- يا رزق الله يا بتاع مغاغة امشي انجر جنب الحيط وما تقومش من مكانك إلا لما القداس يخلص
وما حدث بعد ذلك كان عجيباً
وجد عم رزق الله نفسه يجرجر رجليه بصعوبة كبيرة ونزل عليه عرق غزير ومشى نحو الحائط وجلس في نهاية المقعد
ولما انتهى القداس ظل الرجل في مكانه لا يستطيع أن يقوم من مكانه
فنادى قداسة البابا على روفائيل تلميذه وقال له :- هات له يا ابني رغيف وحتتين لحمه وخليه ياكلهم ويشرب كوباية ميه وقوله : بيقولك البابا تاني مرة تبقى تاخد المتكأ الأخير !!!
سر الرب لخائـــــفيه . فليتمجــــــــد اســم الرب القــدوس
منقولـــــــــة من فيديو سلسلة صدق ولابد أن تصدق لأبونا يوأنس كمال





اشتراك في قناه جون المصرى | Youtube


تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.

نصائح للاستثمار الأفضل.. هل شهادات البنك 15% أو 12% ..الذهب.. العقار أم الدولار..تحليل جون المصري
احصل عليه من app store تحميل تطبيق صوت المسيحي من علي app store احصل عليه من Google Play تحميل تطبيق صوت المسيحي من google play