اول تعليق من البابا تاوضروس عقب نياحه الأنبا هدرا اسقف اسوان

منذ 2 شهر
September 27, 2021, 5:35 pm
تابع عبر تطبيق google news google news google news

اول تعليق من البابا تاوضروس عقب نياحه  الأنبا هدرا اسقف اسوان

نعى قداسة البابا تواضروس الثاني، بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية، والمجمع المقدس للكنيسة القبطية الأرثوذكسية، الأنبا هدرا مطران أسوان، الذي توفي اليوم متأثرًا بإصابته بفيروس كورونا.





وقال بيان الكنيسة: « قداسة البابا تواضروس الثاني، بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية، والمجمع المقدس للكنيسة القبطية الأرثوذكسية يودعون على رجاء القيامة عمودًا من أعمدة الكنيسة وعضوًا من أعضاء المجمع البارزين، المطران الجليل والشيخ الوقور مثلث الرحمات نيافة الأنبا هدرا مطران إيبارشية أسوان ورئيس دير القديس الأنبا باخوميوس العامر بحاجر إدفو، الذي رقد في الرب اليوم، بعد أن أثرى الكنيسة عبر أكثر من نصف قرن، بخدمة رعوية وتعليمية، مقدمًا أنموذجًا حقيقيًّا سواءًا في حياة الرهبنة أو في خدمته الرعوية».
وأضافت الكنيسة :«لقد تأصل طويلًا نيافة الأنبا هدرا على مجاري مياه النعمة داخل الكنيسة فأثمر ثمرًا متكاثرًا ثلاثين وستين ومئة لحساب مجد المسيح»، مردفًا: «نثق أن ثماره المباركة وأعماله الصالحة ستتبعه، وأنه سيسمع الصوت الإلهي "نِعِمَّا أَيُّهَا الْعَبْدُ الصَّالِحُ وَالأَمِينُ! كُنْتَ أَمِينًا فِي الْقَلِيلِ فَأُقِيمُكَ عَلَى الْكَثِيرِ. اُدْخُلْ إِلَى فَرَحِ سَيِّدِكَ." (مت ٢٥: ٢١)، خالص العزاء لمجمع كهنة إيبارشيته وشعبها ومجمع رهبان دير القديس الأنبا باخوميوس بإدفو ولكل أبنائه ومحبيه».
والأنبا هدرا من مواليد طنطا سنة ١٩٤٠وتخرج في كلية الزراعة بالإسكندرية سنة ١٩٦٣ وهناك كان يخدم في مدارس الأحد في كنيسة العذراء سموحة، ترهب بالسريان سنة ١٩٧١باسم الراهب جاورجيوس السرياني وكان أمينا للمكتبة وألحقه البابا شنودة الثالث قبيل أسقفيته في السكرتارية الخاصة به وإن كان يرغب في التوحد في الدير، وقد سيم أسقفا علي إيبارشية اسوان في يونيو ١٩٧٥ بيد البابا شنودة الثالث.
وترقى الأنبا هدرا مطرانا عام  ٢٠٠٦، وقد عمر دير الأنبا هدرا ودير الأنبا باخوميوس وأنشأ العديد من الكنائس وقاد نهضة روحية وتعليمية في أسوان منذ تجليسه.
وكان مجمع كهنة إيبارشية أسوان، قد أصدر الخميس الماضي، بيانًا لطمأنة أبناء الإيبارشية ومحبي نيافة الأنبا هدرا مطران أسوان أن صحة نيافته مستقرة وأنه يخضع لرعاية طبية متميزة، مع الإفادة بأن كل الأدوية المطلوبة تم توفيرها.
وجاء نص البيان كما يلي: «الأحباء المباركين بإيبارشية أسوان ومحبي سيدنا المحبوب نيافة الحبر الجليل الأنبا هدرا مطران أسوان بعد فترة علاج لأكثر من أسبوعين نود أن نطمئنكم أن صحة سيدنا المحبوب الغالي نيافة الأنبا هدرا حاليًا مستقرة - بالرغم من قسوة الڤيروس - وسيدنا تحت رعاية طبية متميزة ومتابعة مستمرة من كل الأطباء وفريق التمريض الذين يحملون محبة عميقة لنيافته. وبنعمة السيد المسيح إلهنا توفرت كل الأدوية المطلوبة للعلاج سواءً من داخل مصر أو خارجها». 

هذا الخبر منقول من : اخبار اليوم





اشتراك في قناه جون المصرى | Youtube


تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.

نصائح للاستثمار الأفضل.. هل شهادات البنك 15% أو 12% ..الذهب.. العقار أم الدولار..تحليل جون المصري
احصل عليه من app store تحميل تطبيق صوت المسيحي من علي app store احصل عليه من Google Play تحميل تطبيق صوت المسيحي من google play