بسبب خطأ غريب بعملة مصرية .. موظف يقاضي البنك المركزي

منذ 1 شهر
October 5, 2021, 11:00 pm
تابع عبر تطبيق google news google news google news

بسبب خطأ غريب بعملة مصرية موظف يقاضي البنك المركزي 






قديما لم يعرف العالم النقود كانت المعاملات قائمة على المقايضة، ثم عرفت النقود الذهبية وتطور الوضع بإنشاء دار طباعة البنك المركزي المصري في الستينيات، تم إصدار فئات نقدية المالية ففي عام 1977 أصدرت فئة 20 جنيه وفي عام 1979 تم إصدار فئة 100 جنيه مقاربة في الشكل والحجم واللون لفئة الجنيه. وبعد صدور طابع فئة 100 جنيه تم رفع قضية من أغرب القضايا على البنك المركزي من قبل موظف بوزارة المواصلات بسبب ورقة ال 100 جنيه حسب ما نشر جريدة أخبار اليوم 5 يناير 1980، والدعوة قائمة أن الموظف أخطأ الحساب وأعطى ورقة فئة ال100 جنيه على أنها جنيه واحد ويرى أن هذا هو خطأ البنك المركزي. وقال محامي الموظف: إنه لابد أن يراعي البنك المركزي عند صدور عملات ورقية التباين بين الأوراق الفئات التي تم إصدارها مع الفئات الجديدة. واكد محامي الموظف أن التصميم الجديد يسبب في خطأ دائم بسبب عدم التفرقة السريعة والمفروض في النقود ولابد أن تكون سهلة المعرفة دون التدقيق فيها، وطالب أن يدفع البنك المركزي قيمة 100 جنيه التي صرفها الموظف بالخطأ. شاهد ايضا :- مأساة استيفان روستي أرملته الإيطالية تبحث عمن يطعمها وجاء رد من محمد عبد الفتاح إبراهيم محافظ البنك المركزي في ذلك الوقت قال إن هناك فروق ضخمة بين ورقة ال 100 جنيه وورقة الجنيه في الشكل والتصميم والألوان، وأن الخطأ خطأ الشخص الذي لم يراع هذه الفروق.

light-dark.net

هذا الخبر منقول من : اخبار اليوم





اشتراك في قناه جون المصرى | Youtube


نصائح للاستثمار الأفضل.. هل شهادات البنك 15% أو 12% ..الذهب.. العقار أم الدولار..تحليل جون المصري
احصل عليه من app store تحميل تطبيق صوت المسيحي من علي app store احصل عليه من Google Play تحميل تطبيق صوت المسيحي من google play