«مش لاقيين رأس أمي».. كواليس صادمة في أبشع جريمة قتل لأم على يد نجلها

2 شهر
October 30, 2021, 11:49 am
تابع عبر تطبيق google news google news google news

أكد خليفة السكري، نجل المجني عليها العجوز القتيلة التي عثر على جثتها بمصرف إمري بدائرة مركز الرحمانية بمحافظة البحيرة، أن شقيقه الشحات ، المتهم بإرتكاب الجريمة كان دائم الخلاف مع والدتي بسبب رغبته بعدم توريث شقيقاتي الـ 7 في أرض ميراث الوالدة، مشيرًا إلي إنه يوم تغيب والدتي أنكر عدم معرفته بمكان تواجدها، حيث حررت محضر تغيب في قسم شرطة دمنهور بعد واقعة تغيبها بـ 10 أيام.

وأضاف نجل المجني عليها، بدأنا البحث عن والدتي في مصرف أمري تحت ورد النيل بالمصرف، وخاصة بالطريق التي تذهب لشقيقتي، منوهًا أن شقيقه المتهم كان دائم التضليل لنا أثناء البحث عن والدتي، مرددًا: والدتي مش في المصرف ، كلما إقترابنا من مكان العثور علي الجثة.

وأوضح خليفة السكري، أن الجريمة تمت في المنزل الذى تسكن فيه مع شقيقي، وقام بنقلها بالعربية الكارو ، بعد وضعها في الجوال البلاستيك عقب تجريدها من ملابسها وقطع رأسها عن جسدها وألقي بالجثة في مكان والرأس لم نعثر عليها حتي الآن،





وأضاف : والدتي كانت تعمل باليومية من أجل تربيتنا وشراء أرض له يعمل بها، حسبي الله ونعم الوكيل فيه .

وتمكنت الأجهزة الأمنية بالبحيرة، أمس الأربعاء، من كشف لغز العثور على جثة سيدة مسنة بدون رأس داخل جوال وعارية الجسد وملقاه بأحد المصارف بمركز الرحمانية، وتبين أن وراء ارتكاب الجريمة نجلها.

وكان الأهالي بقرية الطويلة التابعة لمركز الرحمانية بمحافظة البحيرة، قد عثروا الأسبوع الماضى على جثة مسنة في العقد التاسع، داخل جوال ، بمصرف امري، تبين تغيبها عن المنزل منذ شهر.بإحدى قرى مركز دمنهور ، وبفحص الجثة تبين أنها بدون رأس وبدون ملابس وعارية الجسد

وكشفت تحريات ضباط فريق البحث الجنائى ، أن المجني عليها محرر لها محضر تغيب رقم 10533 إداري مركز دمنهور منذ شهر تقريبًا، حيث خرجت من المنزل ولم تعود حتي تم العثور علي جثتها صباح الثلاثاء الموافق 19 أكتوبر 2021، وتم نقل الجثة لثلاجة حفظ الموتي بالمستشفي المركزي بالرحمانية تحت تصرف النيابة العامة التى باشرت التحقيق برئاسة المستشار محمود صلاح مدير نيابة الرحمانية الذى أمر بانتداب الطبيب الشرعى لتشريح الجثة وبيان أسباب الوفاة والأداة المستخدمة.

وبناء على توجيهات اللواء أحمد عرفات مدير أمن البحيرة تم تشكيل فريق بحث برئاسة اللواء محمد شعراوى مدير المباحث الجنائية ضم ضباط مباحث مركزى الرحمانية ودمنهور وضباط البحث الجنائى وفرع الأمن العام لكشف غموض الواقعة وملابساتها وضبط مرتكبيها، حيث كشفت التحريات الأولية أن المجنى عليها تقيم مع أحد أبنائها وزوجتة بعد موت زوجها وزواج بناتها وابنها الثانى بقرية بمركز دمنهور وتمتلك قطعة أرض زراعية ووتقاضى معاش شهري.

وتوصلت تحريات فريق البحث الجنائي، أن وراء ارتكاب الجريمة نجلها منصور.ح.ا ، وشهرته الشحات، 58 عامًا، حيث ارتكب الجريمة بسب خلافات الميراث وقام بقطع رأسها بآلة حادة وألقي بالجثة في المصرف بعد وضعها داخل جوال وعقب تقنيين الإجراءات تم ضبط المتهم وبمواجهته اعترف بارتكاب الجريمة.

هذا الخبر منقول من : اخبار اليوم

احصل عليه من app store تحميل تطبيق صوت المسيحي من علي app store احصل عليه من Google Play تحميل تطبيق صوت المسيحي من google play