رد نارى جدا بعد الهجوم على الاقباط هوانتوا ليه واجعكم قوي المسيحي وإيمانه ؟

1 شهر
November 22, 2021, 5:13 pm
تابع عبر تطبيق google news google news google news

رد نارى جدا بعد الهجوم على الاقباط هوانتوا ليه واجعكم قوي المسيحي وإيمانه ؟

كتبت لورينا اديب لموقع صوت المسيحى الحر

بعد الهجوم العنيف على المسيحيين و نشر شتائم و سباب كثيرة و ايضا الهجوم على الصليب

ووصف المسيحيين بعباد الصليب و الاستهزاء بهم فى محبة الههم يسوع المسيح و ايمانهم بيه و ثقتهم فيه

نشر احد رواد مواقع التواصل الاجتماعى الفيسبوك رد قوى جدا على كل من هاجم المسيحيين و سبهم بالفاظ لا تليق





المسيحية و محبة المسيح شرف كبير جدا ربنا بيعطيه لمن يستحقه.

خلاص الدم على الصليب ده اكبر حب من ربنا للبشريه الصليب ده علامه النصر و الغلبه و الافتخار يسوع المسيح غلب الموت على الصليب

فالصليب هو موضوع الحب الالهى للبشرية فقد اظهر الله قمه حبه للبشرية على الصليب لا يهلك كل من يؤمن به بل تكون له الحياة الأبدية (يو 3 : 16)

بالصليب الذى تستهزئون بيه تصالحت بيه الارض على السماء فهو قوة الخلاص و النصرة على الظلام

إن كلمة الصليب عند الهالكين جهالة وأما عندنا نحن المخلَّصين فهي قوة الله (1كو1: 18)

ومن لم يعرف المسيح لم ينال خلاصه فهو إنسان تعيس ضائع ضعيف مهزوم مع المسيح الفرح و السلام و النصرة و الحب و الخلاص

و لكن من ليس أمامه سوى الهجوم على الآخر و الاهانه لاشخاص لم يفعلوا له اى شئ فهذا ضعف كل ما يملكه اللسان السليط الذي لايهدأ عن أن يمطر بسمومه هنا وهناك .

المسيحي قوي وسيظل قوي بقوه مسيحه و بقوه الصليب ولن تهزمه هذه الأساليب الضعيفة والمريضة التي يلجأ إليها البعض من المختبئين أو الظاهرين

احصل عليه من app store تحميل تطبيق صوت المسيحي من علي app store احصل عليه من Google Play تحميل تطبيق صوت المسيحي من google play