التحريات تفجر مفاجأة جديدة بشأن العثور على جثة شاب أسفل كوبري

منذ 1 اسابيع
November 24, 2021, 10:03 am
تابع عبر تطبيق google news google news google news


نجحت الأجهزة الأمنية، في كشف هوية جثة لشاب في نهاية الثلاثينيات من العمر، عثر عليه اسفل أحد الكباري في قلب مدينة الإسماعيلية.

وقالت المصادر الأمنية في الإسماعيلية، إن المعلومات الأولية بعد فحص الجثمان تشير إلى عدم وجود أي شبهة جنائية في الوفاة فيما تم التحفظ على الجثمان.

تلقي البلاغ 
وتلقى اللواء منصور لاشين مدير أمن الإسماعيلية إخطارًا من شرطة النجدة يفيد إبلاغ المواطنين وجود جثمان ملقى أسفل أحد الكباري الجديدة بمحور شارع محمد علي.

وانتقلت سيارة الإسعاف إلى مكان الحادث ورجال البحث الجنائي بقسم أول الإسماعيلية لفحص البلاغ إلا أنهم اكتشفوا وفاة الشاب.

التحريات الأولية: له سجل إجرامي 
وكشفت التحريات الأولية أن الشاب يدعي «سيد.ب.م» 38 عامًا، مقيم بدائرة قسم أول وله سجل جنائي، مؤكدة أن وفاته ليست بها شبهة جنائية.

وقالت المصادر الأمنية، إنه من المرجح وفاة الشاب بسبب تناوله جرعة مواد مخدرة لوجود بقايا وآثار مواد مخدرة في مكان الواقعة.

وتحفظت الشرطة على الجثمان وانتقل ضباط المعمل الجنائي لفحص مكان الواقعة وتفريغ كافة الكاميرات الموجودة في مكان الحادث، فيما يستكمل ضباط البحث الجنائي فحص علاقات الشاب لاستكمال التحريات حول الواقعة.

إخطار النيابة 
وحرر محضر بالواقعة، وأخطرت النيابة العامة التي أمرت بنقله الجثمان للمشرحة.

كما أمرت النيابة بانتداب الطبيب الشرعي لفحص الجثمان ومعرفة السبب الرئيسي للوفاة، وطلبت تحريات البحث الجنائي حول الواقعة.

هذا الخبر منقول من : الوطن

احصل عليه من app store تحميل تطبيق صوت المسيحي من علي app store احصل عليه من Google Play تحميل تطبيق صوت المسيحي من google play