تفاصيل إنجازات لا تصدق لذوي الهمم في عهد الرئيس السيسي.. سنوات من المنح

5 شهر
December 5, 2021, 1:17 pm
تابع عبر تطبيق google news google news google news

تفاصيل إنجازات لا تصدق لذوي الهمم في عهد الرئيس السيسي سنوات من المنح

لا يدع الرئيس عبد الفتاح السيسي، مناسبة أو احتفالية إلا وذكر فيها بحقوق الأشخاص ذوي الهمم، مؤكدا أنهم شريك أساسي في الوطن وفيما تقوم به الدولة من إنجازات وتنمية على كافة الأصعدة.

الرئيس السيسي الوحيد الذى يعمل منذ توليه الحكم في مصر عام 2014 على دمج ذوى الهمم في المجتمع ومنحهم حقوقهم دون أي تفرقة بينهم وبين أفراد المجتمع الطبيعيين ولا يكاد يحضر فعالية أو مناسبة وطنية إلا وكانوا من بين الحاضرين والمشاركين.

ويحتفل العالم في الثالث من ديسمبر من كل عام اليوم العالمي لذوي الاحتياجات الخاصة، وهو يوم خصص من قبل الأمم المتحدة منذ عام 1992 لدعم ذوي الاحتياجات الخاصة.

احتفالية قادرون باختلاف

ويهدف الاحتفال بهذا اليوم إلى زيادة الوعي بأن الإعاقة هي جزء من حالات الإنسان، حيث تعتبر الأمم المتحدة أن جميع الأشخاص من مختلف دول العالم قد عانوا خلال مراحل حياتهم من إعاقة سواء كانت الإعاقة دائمة أو مؤقتة.

كما يستهدف اليوم العالمي لذوي الاحتياجات الخاصة، إقامة الفعاليات التوعوية التي يتم من خلالها تعريف المجتمع بذوي الاحتياجات الخاصة والحقوق التي يجب أن يكفلها لهم المجتمع، ومن أهمها العيش بشكل طبيعي دون أي نوع من أنواع التمييز ضدهم.

ويشارك في الاحتفال بهذا اليوم العديد من الهيئات والجهات الحكومية المهتمة بشؤون الأشخاص ذوي الاحتياجات الخاصة من أجل العمل على انخراطهم في المجتمع، وتعاملهم بالمساواة مع جميع الأفراد في المجتمع دون أي تمييز قد يحدث ضدهم، وذلك في إطار الجهود الدولية للاهتمام بالأشخاص ذوي الاحتياجات الخاصة.

وبهده المناسبة يشهد الرئيس السيسي، الآن، احتفالية قادرون باختلاف للاحتفال بالأشخاص ذوي الهمم وإنجازاتهم، حيث يشارك في الفعالية نحو 450 شخصا من ذوي القدرات الخاصة داخل وخارج القاعة.

وفي هذا الإطار يستعرض صدى البلد ، 7 سنوات من الامتيازات التي حققها الأشخاص ذوي الهمم تحت حكم الرئيس السيسي

وأطلق الرئيس عبد الفتاح السيسي، سبتمبر الماضي، الاستراتيجية الوطنية لحقوق الإنسان، التي تعد أول استراتيجية ذاتية متكاملة وطويلة الأمد في مجال حقوق الإنسان في مصر، وتتضمن تطوير سياسات وتوجهات الدولة في التعامل مع عدد من الملفات ذات الصلة، والبناء على التقدم الفعلي الذي تم تحقيقه خلال السنوات الماضية في مجال تعظيم الحقوق والحريات والتغلب على التحديات.

ووجه الرئيس السيسي خلال فعالية إطلاق الاستراتيجية الوطنية لحقوق الإنسان، بدمج سياسات ومبادئ حقوق الإنسان ضمن رؤية مصر 2030، مؤكدا أن مصر تحترم التزاماتها ذات الصلة بـ حقوق الإنسان والحريات الأساسية، وتهدف لأن يتمتع المجتمع المصري بحقوقه كاملةً بما يضمن للوطن أمنه واستقراره، الأمر الذي يستلزم بذل مزيد من الجهد السابق والعمل الدؤوب من أجل تعزيز مسيرة حقوق الإنسان، فأبناء مصر يستحقون الأفضل دائما.

2018 عاما لمتحدي الإعاقة

كانت البداية من إعلان الرئيس السيسي، 2018 عاما خاصا بذوي الإعاقة، وفيه صدر القانون رقم 10 لسنة 2018، الذي ينص على حقوق وامتيازات عديدة لذوي الإعاقة في مختلف المجالات التعليم - الصحة - العمل - المعاش .وأعلن الرئيس السيسي تخصيص 2018 عاما لمتحدي الإعاقة، ووجه حينها كل مؤسسات الدولة للاهتمام بهذا الملف الحيوي، مؤكدا: ضرورة تذليل كل العقبات أمامهم .

كما طرحت الحكومة بطاقة الخدمات المتكاملة وهي بطاقات يستفيد منها 13 مليون شخص من ذوي الإعاقة، للحصول على حقوقهم في القانون، من تأمين صحي، ومعاش وتوفير فرص عمل، حيث تم إصدار الدفعة الأولى التي يصل عددها إلى 500 ألف بطاقة للأشخاص الذين خضعوا للكشف الطبي الوظيفي المميكن الذي يثبت الإعاقة ويحدد نوعها ودرجتها أو ممن حصلوا بالفعل على معاش كرامة من الأشخاص ذوي الإعاقة.

وتم الإعلان عن تأسيس صندوق استثماري خيري برأسمال مليار جنيه، يحمل اسم صندوق عطاء لدعم ذوي الإعاقة ، برأسمال مليار جنيه وأعلنت الحكومة منذ شهر نوفمبر عام 2019 عن فتح باب المساهمة المجتمعية فيه بهدف تقديم الدعم المادي لذوي الاحتياجات الخاصة لشراء الأجهزة التعويضية والمستلزمات الخاصة بهم.

وفي مطلع عام 2019 صدر القانون رقم 11 لسنة 2019، بشأن المجلس القومي للأشخاص ذوي الإعاقة، والذي قام بمنح المجلس القومي الاستقلال الفني والمالي والإداري، والحق في إبلاغ السلطات العامة عن أي انتهاك يقع و يتعلق بمجال عمله.

مكاتب التأهيل ذوى الإعاقة بالمحافظات

وتوفر وزارة التضامن الاجتماعي مكاتب التأهيل الاجتماعي لذوي الإعاقة، وهي مكاتب موزعة على كل أنحاء الجمهورية تستقبل طالبي التأهيل في جميع الأعمار من مختلف الفئات وإجراء الدراسات والفحوص الاجتماعية والنفسية والطبية والمهنية والتعليمية لهم بواسطة فريق التأهيل الذي يضمهم المكتب.

ومن أهم الخدمات التي تقدمها مكاتب التأهيل، توفير الأجهزة التعويضية سواء الأطراف الصناعية أو كراسي متحركة أو عكاز وتدريبهم على مهن مناسبة وذلك بإلحاق الأشخاص ذوي الإعاقة بمراكز التأهيل الشاملة أو مراكز تدريب قريبة من أماكن سكنهم.

وأنشأت وزارة التربية والتعليم فصولا جديدة لاستيعاب جميع الأشخاص من ذوي الهمم، في المراحل التعليمية المختلفة وتم إنشاء 30 فصلا جديدا بمدارس ذوي الإعاقة، إلى جانب إتاحة قاعات رياض أطفال وتجهيز غرف مصادر التعليم بالتعاون مع الاتحاد الأوروبي واليونيسف، مع تدريب المعلمين.

وفي مرحلة التعليم الجامعي، صدر قرار المجلس الأعلى للجامعات بقبول الطلاب ذوي الإعاقة السمعية في الجامعات المصرية بما يتسق مع الهدف الرابع من أهداف التنمية المستدامة.

وأفادت الهيئة العامة للاستعلامات، بأن الحكومة مولت 150 مشروعا لتطوير تكنولوجيا المحمول والحاسب الآلي والبرامج المساعدة للأشخاص ذوي الإعاقة، إلى جانب توفير الإتاحة المعلوماتية على المواقع الإلكترونية الرسمية من خلال إتاحة إمكانيات قراءة هذه المواقع بالبرنامج الناطق لذوي الإعاقة البصري.

نسبة ذوي الإعاقة بالمجتمع المصري

وبحسب البيانات الرسمية الصادرة عن جهاز الإحصاء، كشفت البيانات أن ذوي الاحتياجات الخاصة ذوي الهمم يُشكلون نحو 10.67% من إجمالي عدد السكان، في الوقت الذي تذكر الإحصاءات غير الرسمية التي تصدر عن منظمات المجتمع المدني في مصر أن عدد ذوي الهمم يصل إلى 14 مليون مصري.

ويزيد عدد ذوي الهمم بالحضر عن الريف، وتمثل نسبتهم في حضر الجمهورية 12.2% من العدد الإجمالي للسكان، مقابل 9.71% بالريف، وعلى مستوى المحافظات، تحتل محافظة المنيا، المركز الأول، من حيث ارتفاع أعداد الهمم بها من إجمالي عدد سكان المحافظة، إذ تبلغ نسبتهم 3.14%. تليها محافظة القاهرة بنسبة 3.05% من إجمالي سكان العاصمة، وفى المركز الثالث، جاءت محافظة أسيوط بـ 2.86%، ثم محافظة كفر الشيخ بنسبة 2.85 %، وبلغت نسبة ذوي الهمم في محافظة الإسكندرية 2.83% من إجمالي سكان المحافظة، وفي محافظة البحيرة 2.77%، أما في باقي محافظات مصر تتراوح النسبة بين (1.36% – 2.73%).

حقائق عن ذوي الإعاقة حول العالم

يعيش 80% من أصل مليار شخص من ذوي الإعاقة في البلدان النامية.

يُقدر أن 46% من المسنين الذين تبلغ أعمارهم 60 عاما أو أكثر هم من ذوي الإعاقة.

يُحتمل أن تعاني واحدة من كل خمس نساء من عوق ما في أثناء حياتها، بينما يعاني واحد من كل عشرة أطفال من العوق.

الأشخاص ذوو العوق هم من بين الأكثر تضررًا من فيروس كورونا (كوفيد - 19) في العالم.

ويمر لأول مرة الرئيس السيسى على أبطال الاتحاد من الإعاقات الذهنية وهم يلعبون الرياضات التى يمارسونها، بالإضافة لتنظيم معرض به منتجات جديدة للأشخاص من ذوى الإعاقة، بالإضافة إلى وجود فقرة تقدم لأول مرة فى العالم وستكون مفاجأة الحفل، كما أن اهتمام الرئيس بملف ذوى القدرات الخاصة ساهم فى إحداث تقدم كبير.

هذا الخبر منقول من : صدى البلد

احصل عليه من app store تحميل تطبيق صوت المسيحي من علي app store احصل عليه من Google Play تحميل تطبيق صوت المسيحي من google play