جدة الطفل محمود تقلب الموازين وتفجر مفاجأة صادمة

1 شهر
December 6, 2021, 10:55 pm
تابع عبر تطبيق google news google news google news

جدة الطفل محمود تقلب الموازين وتفجر مفاجأة صادمة

.أثارت أزمة الطفل محمود حالة من الجدل بين رواد مواقع التواصل الاجتماعي خلال الساعات القليلة الماضية، وذلك بعدما ظهر إعلاميا مع الإعلامي عمرو اليثي مما جعله يتصدر تريند موقع “جوجل” ويكسف تعاطف الكثيرين معه.

حيث قالت جدة محمود، خلال تصريحات صحفية، إنها منهارة من البكاء الشديد منذ أن رأت حفيدها على شاشة التليفزيون ينتقد والدته وأهله بالكامل، مما جعل العديد يتعاطف معه ويذم في أهله بالكامل.

ووصفته بـ “الكاذب المدعي”، وفجرت مفاجأة من العيار الثقيل وهي أنه حاول قتلها هي ووالدته بالسكين خلال أيام ماضية، مؤكدةأنها كانت تحنو عليه دائم وتوفر جميع متطلباته بشكل كبير على حسب دخل معيشتها ومقدرتها.





وأشارت خلال التصريحات، أن زوج والدته لم يعترض على تربيته على الاطلاق ولكنه عندما ذهب للعيش معهما، تسبب في حدوث مشكلات عديدة فرفض الزوج تكملة معيشته معهما.

حيث قال الطفل “محمود”،خلال استضافته مع الليثي: “استمريت فى التعليم حتى الصف الأول الإعدادى، وبعد أن ذهبت للعيش مع والدتى، خرجت من المدرسة، وقبل أن تتزوج أمى، عمى سألها إذا كانت ترغب أن أعيش معها لكن زوجها حلف يمين طلاق ألا أعيش معهما”.

وأضاف: “عمي وبعد كده وداني عن خالتي راحت رمياني تحت الكوبري وشيوخ البلد خدوني عشان يودوني لستي وخلاني وهما قالولهم لا”، ودخل في نوبة من البكاء وقال: ” رمونى فى الشارع وفضلت عايش فى الشارع لمدة شهرين، لا أريد أن أعيش فى أى منزل من منازل أقاربى، حتى منزل عمى، فكرت أكثر من مرة أن أقتل نفسى”.

وتابع محمود : “ماما قالتلي لا لما روحتلها عشان جوزها حالف عليها بالطلاق”.

ومن جانبه قال عم الطفل محمود: “هو قالي عاوز أقعد عند خالتي كام يوم في المنوفية وأنا كنت ساعتها بعل عملية وخالتو كلمتني قالتلي هو الواد مش عايش عندك ليه الفضايح على النت”.

لايف نيوز

احصل عليه من app store تحميل تطبيق صوت المسيحي من علي app store احصل عليه من Google Play تحميل تطبيق صوت المسيحي من google play