نهضة كبرى في قطاع الطاقة بمصر 8 مناطق بترولية جديدة

4 شهر
January 5, 2022, 6:53 am
تابع عبر تطبيق google news google news google news

نهضة كبرى في قطاع الطاقة بمصر 8 مناطق بترولية جديدة

أعلنت وزارة البترول، الاثنين، إن عن نتائج المزايدة العالمية الرقمية الأولى التي قامت بها الوزارة، للبحث عن البترول والغاز واستغلالهما في البحر المتوسط والصحراء الغربية وخليج السويس.

8 مناطق بترولية جديدة

ووفقا للبيان الذي نشرته الوزارة عبر صفحتها على الفيس بوك، فقد تم ترسية 8 مناطق (منطقتين بالبحر المتوسط و4 مناطق بالصحراء الغربية ومنطقتين بخليج السويس) على شركات إيني، وبي بي، وأبكس انترناشيونال، وانرجين إيجيبت، وإينا نافتا، وسيبترول، وشركة يونايتد إنرجي.

وبحسب البيان، قال وزير البترول والثروة المعدنية، طارق الملا، إن إجمالي مساحات المناطق تبلغ نحو 12.3 ألف كيلومتر مربع (كم2)، وتتضمن الترسية حد أدنى للاستثمارات في فترات البحث يقدر بحوالي 250 مليون دولار وذلك لحفر 33 بئرا كحد أدنى، هذا بالإضافة إلى 23.7 مليون دولار منح توقيع.وأشار الملا إلى أنه فى ظل الظروف العالمية الراهنة والمرتبطة بجائحة كورونا فقد حققت تلك المزايدة نتائج إيجابية تسفر عن ضخ مزيد من الاستثمارات خلال الفترة القادمة.

اتفاقيات البحث والاستكشاف

ومن جانبه قال المهندس مدحت يوسف، نائب رئيس هيئة البترول الأسبق، إن مصر تسير على خطى توقيع اتفاقيات الامتياز في البحث والاستكشاف عن النفط الغاز مع العديد من الشركات العالمية الكبرى، وهذا يعني أن الدولة المصرية تسير بشكل جيد وأن هناك احتمالات اكتشاف بترول كبير على نمط حقل ظهر، أو كشوف متوسطة الانتاجية أو صغيرة.وأضاف يوسف في تصريحات لـ صدى البلد ، أن مصر تسير دائما في اتجاه إنتاج النفط والغاز، وهو الأمر الذي يشكل خطوة جيدة في قطاع البترول وللدولة المصرية.

استيراد وتصدير البترول

وعن الوصول للاكتفاء الذاتي من البترول، أوضح يوسف، أن مصر لديها الاكتفاء الذاتي من الغاز الطبيعي وليس لدينا الاكتفاء الذاتي من البترول، حيث تقوم مصر باستيراد بعض المواد البترولية وتصدر مواد بترولية ذات محتوى الكبريت العالي مثل خام خليط غارب، الذي تقوم مصر بتصديره بطاقة 65 ألف برميل في اليوم.

وتابع: هذه النوعية من البترول لا تتناسب مع نوعية معامل التكرير المصرية، لذلك تقوم مصر بتصديرها للخارج .

الحفاظ على معدل الإنتاج

ولفت أن مصر لديها خامات أخرى من الخامات الشمعية المنتجة من الصحراء الغربية، والتي يتم تصديرها عن طريق مصر والشركاء الأجانب.

وأوضح يوسف أن صافي الأتزان المادي للدولة المصرية يعتبر دولة مستوردة، لذلك يجب أن يكون لدينا العديد من الاكتشافات الأخرى لحقول البترول حتى لا يكون هناك عملية اضمحلال للبترول المصري نتيجة السحب الدوري له.

واختتم: في مصر الآن نحافظ على معدل الإنتاج الثابت منذ فترة طويلة والذي يتجه إلى السوق المصري، وهذا دليل على أن هناك اكتشافات جديدة وبصفة دورية تأخذ محل آبار البترول القديمة التي تنتهي .

المصدر صدى البلد

احصل عليه من app store تحميل تطبيق صوت المسيحي من علي app store احصل عليه من Google Play تحميل تطبيق صوت المسيحي من google play