وزير السياحة والاثار يعلن مفاجآت جديدة عن المتحف الكبير

4 شهر
January 14, 2022, 9:29 pm
تابع عبر تطبيق google news google news google news

وزير السياحة والاثار يعلن مفاجآت جديدة عن المتحف الكبير

كشف الدكتور خالد العنانى، وزير السياحة والآثار، عن مفاجآت جديدة تربط بين الاحتفال بالذكرى المئوية لاكتشاف مقبرة توت عنخ آمون وافتتاح المتحف المصري الكبير، إضافة إلى اكتشافات جديدة مؤخراً.

وقال العناني لقناة ABC News على هامش ختام منتدي شباب العالم في نسخته الرابعة 2022 إن مصر رأت أن أفضل طريقة للاحتفال بالذكرى المئوية لاكتشاف مقبرة توت عنخ آمون ستكون في افتتاح المتحف المصري الكبير على أحدث طراز يضم الكنوز الضخمة للملك الشاب.

وأكد وزير الآثار أن المتحف المصري الكبير سيكون أكبر متحف في العالم مخصص لحضارة واحدة، كما أن المشروع الضخم سيكون على مشارف العاصمة المصرية، منوهاً بأن الدولة على وشك منه حيث تضع الآن اللمسات الأخيرة عليها قبل افتتاحه.

دعوة رؤساء وملوك العالم

وأضاف وزير الآثار والسياحة المصري أنه إذا استقرت الأوضاع المتعلقة بفيروس كورونا ، فسيتم افتتاح المتحف المصري الكبير في النصف الثاني من العام الحالي 2022م، موضحاً: سنكون جاهزين بحلول منتصف هذا العام، لكننا نريد التأكد من وصول ضيوفنا بأعداد كبيرة، كما نهدف إلى دعوة الرؤساء والملوك من جميع أنحاء العالم .وأشار إلى أن المتحف المصري الكبير تبلغ مساحته 480 ألف متر مربع، ويطل على أهرامات الجيزة الشهيرة وسيضم أكثر من 100 ألف قطعة أثرية، منها حوالي 5000 تعود إلى توت عنخ آمون، حاكم الأسرة الثامنة عشر الشهير الذي توفي عن عمر يناهز 19 عامًا بعد 10 سنوات من الحكم.

ولفت إلى أن المتحف المصري الكبير سيضم أيضاً 3 آلاف قطعة أثرية ثمينة من تلك الموجود بالمتحف المصري بميدان التحرير، ومنها قناع الدفن الذهبى لتوت عنخ آمون، وكذلك الكنوز التي اكتشفها عالم الآثار البريطانى، هوارد كارتر، فى مقبرة وادى الملوك فى الأقصر عام 1922، فسيتم عرضها كاملة لأول مرة مع افتتاح المتحف المصرى الكبير.

الذكرى المئوية لمقبرة توت عنخ آمون

ونبه خالد العناني أن المتحف المصري الكبير يتميز بموقعه وهندسته المعمارية والمجموعة الكاملة لتوت عنخ آمون، منوهاً: نحتفل بمرور 200 عام على علم المصريات والذكرى المئوية لاكتشاف مقبرة توت عنخ آمون في أجزاء كثيرة من العالم من خلال المؤسسات المصرية، وأعتقد أن أفضل احتفال بتوت عنخ آمون هو افتتاح المتحف المصري الكبير .

وبين وزير السياحة والآثار المصري أن مصر حققت سلسلة من الاكتشافات على مدار السنوات القليلة الماضية حيث تسعى لجذب السياح بعد الآثار السلبية للاضطرابات السياسية التي أعقبت ثورة 2011 والاحتجاجات الجماهيرية عام 2013 جنباً إلى جنب مع جائحة (كوفيد_19).

ونوه أنه كان من أبرز الأحداث الأثرية في مصر عام 2021 اكتشاف مدينة عمرها 3000 عام في محافظة الأقصر الجنوبية، والتي أطلقت عليها مصر اسم المدينة الذهبية المفقودة ، ويعود تاريخها إلى الأسرة الثامنة عشر للملك أمنحتب الثالث، الذي حكم مصر من عام 1391 حتى 1353 قبل الميلاد.

وأكمل أن مصر أقامت احتفالين فخمين، الأول: نقل 22 مومياء من المتحف المصري بالتحرير إلى متحف الحضارات في مدينة الفسطاط الإسلامية القديمة في موكب ملكي، والثاني: الاحتفال بطريق الكباش في محافظة الأقصر والذي يبلغ عمره 3000 عام.

وواصل أن أعداد السياح تتزايد منذ العام الماضي حتى شهر ديسمبر من نفس العام برغم ظهور متغير فيروس كورونا الجديد أوميكرون ، لكننا نأمل ألا يكون هناك المزيد من المتغيرات السلبية.

اكتشاف مهم في فبراير أو مارس

واختتم وزير السياحة والآثار المصري في حديثه أن مصر تخطط للإعلان عن اكتشاف مهم آخر في فبراير أو مارس رافضاً الكشف عن أي تفاصيل حالياً لكنه وصفه بأنه سيجذب انتباه العالم .

هذا الخبر منقول من : صدى البلد

احصل عليه من app store تحميل تطبيق صوت المسيحي من علي app store احصل عليه من Google Play تحميل تطبيق صوت المسيحي من google play