يكشفون شهود عيان قصة خدعة المتهمة بقتل زوجها في الفيوم

4 شهر
January 18, 2022, 8:42 am
تابع عبر تطبيق google news google news google news

يكشفون شهود عيان قصة خدعة المتهمة بقتل زوجها في الفيوم

روى عدد من أهالي منطقة باغوص في مدينة الفيوم، تفاصيل اتهام زوجة بقتل زوجها، ونسج قصة خيالية للهروب من العقاب، بطعن نفسها، لخداع جهات التحقيق، وتصوير الواقعة على أنها اعتداء لصوص عليهما.

كانت أجهزة البحث الجنائي في مديرية أمن الفيوم كشفت لغز واقعة العثور على جثة سائق سيارة نقل، بينما عثر على زوجته مصابة بطعنات، داخل منزلهما في منطقة باغوص بمدينة الفيوم.

أحد جيران المجني عليه، قال إن المجني عليه يقيم في شقة بالطابق الثاني في عقار يملكه بمنطقة باغوص، بينما الطابق الأول يقيم فيه أحيانًا ابن المجني عليه.

وأوضح أن المتهمة هي الزوجة الأولى للمجني عليه ويقيمان معًا بمفردهما، ولديهما 3 أبناء منهم ولد يقيم أحيانًا في الطابق الأول للعقار، وبنتين متزوجتين، بينما المجني عليه تزوج من امرأة أخرى تقيم لدى أسرتها في منطقة أخرى بسبب خلافات زوجية بينهما.

وأكد جار المجني عليه أن المجني عليه وعد زوجته المتهمة بكتابة عقد بيع المنزل الذي يقيمان فيه باسمها، وبالفعل استقدم أحد سماسرة العقارات، وكان ثمن المنزل حينها حوالي مليون و700 ألف جنيه، نظرًا لوقوعه في منطقة مميزة.

وأشار إلى أن بداية اكتشاف الواقعة كانت عن طريق اتصالات هاتفية متكررة من بنات المجني عليه، إلا أنه لم يستجب لها، فاتصلت إحدى بناته بصاحب سوبر ماركت أسفل العقار الذي يقطنون فيه، والذي استجاب لمطالب ابنة المجني عليه، وذهب للاطمئنان على الزوجين.

ولفت إلى أنه بالطرق على باب الشقة محل سكن الزوجين، لم تكن هناك استجابة، وبالدخول إلى الشقة تبين وجود المجني عليه جثة هامدة على مدخل الحمام، والزوجة مصابة بطعنتين، وأبلغت قوات الشرطة بالحادث، مضيفًا أنه تبين لاحقًا أن الزوجة حاولت خداع الجميع بحيلة نسجها لها الشيطان.

وتلقى مدير أمن الفيوم، اللواء ثروت المحلاوي، إخطارًا من العميد أمير السحلى مأمور قسم شرطة الفيوم ثان بالعثور على جثة مصطفى.م.ح 68 عاما، سائق سيارة نقل ثقيل، وبها عدة طعنات في البطن والصدر، وإصابة زوجته بطعنات.

انتقل لموقع الحادث فجر السبت، اللواء أشرف عبد السميع مساعد مدير أمن الفيوم، ووجه بنقل جثة الزوج لمشرحة مستشفى الفيوم العام، والزوجة إ.م 52 عاما، لقسم الجراحة لتلقي العلاج اللازم.

وبينت تحريات الرائد حسين فؤاد رئيس مباحث قسم الفيوم ثان والعقيد محمد عثمان مفتش مباحث قطاع وسط الفيوم، تحت إشراف اللواء ياسر صلاح مدير إدارة البحث الجنائى بالمحافظة، أن الزوجة وراء مقتل زوجها.

وأوضحت التحريات أن المتهمة هي الزوجة الأولى للمجني عليه، وحرر لها عقد تمليك المنزل الذي يقطنان فيه، ثم تراجع عن ذلك ما أثار غضبها.

وأشارت التحريات إلى أن المجني عليه شعر بالندم بعد تحرير عقد لزوجته، ما دفعه للتراجع عن فكرة تسجيل المنزل باسمها، خاصة أن المنزل في منطقة راقية يصل ثمنه إلى حوالي مليون و700 ألف جنيه.

ولفتت التحريات إلى أن المتهمة استشاطت غضبًا عقب تراجع الزوج، ودبرت الواقعة مستغلة وجود زوجها فى حمام المنزل، وطعنته عدة طعنات، ما تسبب فى وقوعه أمام باب الحمام غارقا فى دمائه، ثم طعنت نفسها، مدعية تعرضها وزوجها لمحاولة قتل من آخرين.

اعترفت الزوجة بارتكاب الجريمة، وحرر المحضر اللازم بالواقعة للعرض على النيابة العامة التي تتولى التحقيقات.

المصدر مصراوى

احصل عليه من app store تحميل تطبيق صوت المسيحي من علي app store احصل عليه من Google Play تحميل تطبيق صوت المسيحي من google play