بعد 31 سنة زواج تخلع زوجها بيخوني على النت مع بنات صغيرة وبيفتح كاميرا

2 شهر
March 17, 2022, 3:32 pm
تابع عبر تطبيق google news google news google news

بعد 31 سنة زواج تخلع زوجها بيخوني على النت مع بنات صغيرة وبيفتح كاميرا

كتبت لورينا اديب

تمام الساعة الواحدة ظهرا جلست سيدة خمسينية وسط الزحام الذي يجتاح محكمة الأسرة

وهي تعزى نفسها منها تحدثت بصوت عالى واشتكت همها الذى جاءت بسببه للقاضى ليخلصها منه

حيث قالت خانى بعد 31 سنة جواز ومصنش العشرة ولا أحترم سنه ولا ولاده اللي كلهم مناصب عليا

واجهشت فى البكاء و تحدثت قائلة أنها رأته أكثر من مرة يتكلم مع فتيات من خلال الكاميرا بكلام تخجل عن ذكره وبطريقة مخلة ما جعلها تنهار فذهبت للمحكمة وأقامت دعوى خلع

خيانة بعد 31 عام جواز

و من خلال انتظارها الإذن للوقوف أمام قاضى محكمة الأسرة جلست الزوجة الخمسينية تسترجع ذكريتها مع وبالتحديد منذ 32 سنة وقت خطبتها من زوجها مشيرة إلى أنها كانت صغيرة للغاية عندما وقعت في حبه

فكان بالنسبة لها الشاب العاقل المحترم وكان مسؤول عن عائلته حينها وجذبه لها وصارحها بإعجابه بها وحاربت الجميع من أجله وتزوجته رغم أنف الجميع ووقت الخطبة كانت تساعده حتى تمت الزيجه

وتحدثت الزوجة بصوت يغلبه البكاء إنها ساندته طوال اعوام زواجهم وكانت نعم الزوجة والأم بشهادة الكل وأنه بعد حملها الأول تخلت عن أحلامها وتفرغت لمنزلها بكامل إرادتها وغير نادمة وكانت سعيدة بنجاحه ولم تشتك يوما منه وفى أول سنوات زواجهما رزقهما الله بـ3 أولاد وبنت وبعدها عاشت لرعايتهم وهم الآن فى مناصب ووظائف عليا وتحملت من أجلهم كل شيء.

الزوجة وصفت حياتها بـالمثاليه

و الزوجة تذكرت وهى تنظر حولها فى زهول وقت الأزمات التى ساعدت زوجها بها مؤكده أنها ساندته فى الأوقات الصعبه وتحملت اللحظات المرة بصدر رحب وكانت تنسب أى نجاح فى حياتهم له

وصبرت على زلاته من أجل أولادها وكان الجميع يحسدها على حياتها ويتمنون رجل مثل زوجها وأطفال مثل أطفالها وأنها كانت تحرم نفسها من كل شيء وتهبه كل ما تمنى هو وأولادهما.

وتابعت الزوجة الخمسينية قبل دخولها لقاضى محكمة الأسرة حكت تفاصيل دعوى الخلع

من عام طلع على المعاش وقعد في البيت وفى نفس العام اتخرجت بنتنا الصغيره وكانت حياتى مثالية وسعيدة بيها

وفى يوم سمعته بيتكلم في التليفون بكلام خارج أخجل إنى أقوله وطبعا متخيلتش إنه اللى بيتكلم وبعدها بأيام شوفته بعينى فاتح الكاميرا في وضع مخل وبيكلم بنت صغيرة وطبعا اتصدمت وهو مأنكرش ومردتش افضحه قدام ولادنا.

وبمساعدة ابنها الزوجة اقامت دعوى خلع

وقالت الزوجة الخمسينية إلى أنها لم تخبر أبنائها بما فعله والدهم حتى لا يسقط من نظرهم ولتحافظ على هدوء حياتهم

ومع تكرار الأمر تحدثت مع ابنها الأكبر وتشاجر مع والده وطلب منها أن تتصرف كما تشاء إن أرادت الانفصال عنه وتوجهت لمحكمة الأسرة بزنانيرى وأقامت ضده دعوى خلع حملت رقم 2854 ولازالت الدعوى أمام المحكمة.

احصل عليه من app store تحميل تطبيق صوت المسيحي من علي app store احصل عليه من Google Play تحميل تطبيق صوت المسيحي من google play