فاتنة السينما التى عشقها فريد الأطرش والمفاجأة كشف السر وراء هروبها من مصر

2 اسابيع
August 1, 2022, 3:33 pm

google-news تابع كل جديد تطبيق جوجل نيوز


فاتنة السينما التى عشقها فريد الأطرش والمفاجأة كشف السر وراء هروبها من مصر

كتب مراد سامى

الفنان فريد الأطرش حياته كانت بها الكثير من الجميلات، و من بين من عشقهم فاطمة الزهراء، التى ولدت فى السادس من شهر اغسطس عام 1927م، بمدينة الشلف بالجزائر، و دخلت الفن بموهبتها بالرقص، و عرفت باسم الراقصة ليلى الجزائرية .

بدايات ليلى الجزائرية الفنية

light-dark.net

الفنانة ليلي الجزائرية نشأت فى عائلة يتزوجون ابناء العم من بعضهم، و عندما تمت 13 عام كان سيتزوجها ابن عمها، رفضت و ذهبت الى العاصمة الجزائر عن احد من افراد عائلتها اقل تشددا، و هناك شاهدها المخرج المسرحى الجزائري محيى الدين بشتارزى .

و قد شاركت الفنانة ليلى الجزائرية مع المخرج المسرحي الجزائري محيي الدين بشتارزى، فى أول مسرحية ليها كانت بعنوان ” المجرم ” ، و عقب عرض المسؤحية كتبت الصحافة عن أداء الفنانة ليلى الجزائرية، و بعد حوالى ثلاث اعوام قضتهم في التمثيل سافرت الى فرنسا، و حتى هذا الوقت كانت بعيدة تمام عن الرقص.

كيف اتجهت الفنانة ليلى الجزائرية من التمثيل الى الرقص





light-dark.net

و في احد الأيام كانت الفنانة ليلى الجزائرية في حفلة، و حاولت الراقصة كلثوم ان تشدها لترقص بهدف توريطها، و كان وقتها الفنانة ليلى الجزائرية بدءت تأخد مكانها في الأدوار المسرحية، و يذاع صيتها و عرفت فى الوسط الفنى، لكن ليلى رفضت الرقص و الموجودين فى الحفل ضحكوا على الموقف، و كانت تتابع المشهد راقصة إسمها ” بديعة ”، و تعاطفت الراقصة بديعة مع ليلى الجزائرية وسألتها عايزة تتعلمي الرقص صمتت ليلى و ردت عليها أيوه، فطلبت منها تبقى معاها في العاصمة باريس لتعلمها الرقص، و كان هناك ملهى إسمه ”الجزائر”، و من هنا شاهدها الموسيقار الكبير الراحل محمد عبد الوهاب.

الفنانة ليلى الجزائرية و بداينها الفنية فى مصر

طلب الموسيقار الكبير محمد عبد الوهاب من الفنانة ليلى الجزائرية، ان ترجع معاه مصر لكن رفضت، و عندما رجع عبد الوهاب الى مصر، نشرت الصحف المصرية عن بداية علاقة بينه و بين راقصة جزائرية.

كيف بدءت الحكاية بين الفنان فريد الأطرش و الراقصة ليلى الجزائرية

light-dark.net

و قرأ الفنان المطرب فريد الأطرش ما نشرته الجرائد عن الراقصة الجزائرية وسافر بالفعل الى باريس و ذهب الى الملهى حيث ترقص ليلى و شهدها هناك و اعجب برقصها و من وقتها نشأت بينهم قصة حب دامت 5 اعوام.

قد جاءت الراقصة ليلى الجزائرية بديلة للراقصة الفنانة الكبيرة سامية جمال ، فى احد الافلام امام الفنان و المطرب الكبير فريد الأطرش ، لكن العلاقة بينهما لم تستمر كثيراً، رغم أن فريد الأطرش تقدم الى الراقصة ليلى الجزائرية و خطبها على حد قول الفنانة ليلى الجزائرية فى أحد اللقاءات التى نشرت لها.

افلام اشتركت فيها الراقصة ليلى الجزائرية مع فريد الأطرش

طلب فريد الأطرش من الراقصة ليلى الجزائرية العمل معه بعد ان نشب خلاف بينه و بين الفنانة سامية جمال و تركت العمل معه و تزوجت و قد طلب فريد من ليلى امضاء عقد التعامل معه لمدة 8 سنوات و كان فيلمها الأول معه ” عايزة أتجوز ” و عملت معه فى 4 أفلام هما فيلم ماتقولش لحد ، وفيلم لحن حبي ، و فيلم دكتور بالعافية ، وفيلم عبد الله الكبير .

هل تم الزواج الفنان فريد الأطرش و الراقصة ليلى الجزائرية

آخر المطاف انتهت علاقة الفنان فريد الأطرش و الراقصة ليلى الجزائرية، و تركوا بعض و بعدها تزوجت من لاعب الكرة عبد الرحمن بلمحجوب عام 1955م، و تركت الفن، وقررت تتفرغ ليه و تركوا مصر وإستقروا في باريس، و قامت بشراء مطعم خاص بيهم و استمر زواجهم لمدة 57 عام.

احصل عليه من app store تحميل تطبيق صوت المسيحي من علي app store احصل عليه من Google Play تحميل تطبيق صوت المسيحي من google play