البحث

بيان اتحاد المنظمات القبطية بأوروبا)أيكور( بشأن قانون ازدراء الأديان

منذ 3 سنه
February 29, 2016, 8:25 pm
بيان اتحاد المنظمات القبطية بأوروبا)أيكور( بشأن قانون ازدراء الأديان

ريمون ناجي - منى عبيد   ادان اتحاد المنظمات القبطية بأوروبا (ايكور) ما أسماه - إساءة استخدام القضاء المصري بموجب السلطات المخولة- بشأن قانون ازدراء الاديان، التي قد شُرِعّتْ في وقتِ ما لغرض ما بإصدار أحكام تخضع للهوى الشخصي ضد أطياف معينة من الشعب المصري وضد مؤيدي الدولة الجديدة بقيادة الرئيس عبد الفتاح السيسي- بحسب البيان.

وقال اتحاد المنظمات القبطية، في بيان له اليوم، أن القانون نال ممن خرجوا من صندوق هيمنة المؤسسات الدينية على الدولة المدنية، كما أنه هناك من يزرع الفتنة الطائفية في منظومة العدالة وخصوصًا القضاء، مستشهدين بما حدث إسلام البحيري، فاطمة ناعوت.

وانتقد الاتحاد صدور حكم على ثلاث أطفال أقباط بالسجن خمس سنوات وإيداع الرابع بمؤسسة الأحداث باستخدام قانون أصبح سلاح لهدم المجتمع والدولة المدنية أمل مصر الحديثة - بحسب نص البيان.

وأشار إلى أن الاتحاد طالما طالب بإلغاء قانون ازدراء الاديان لأنه ضد المصريين ومصر الجديدة التي نبتغيها بعد ثورتين طالبنا فيهما بالعدالة الكاملة. 

وطالب اتحاد المنظمات القبطية بأوروبا ب"تطهير القضاء من القضاة ذوي اللحى الخفية والميول الإخوانية والمتعاطفون معهم الذين يحكمون على الأطفال وأصحاب الفكر بالسجن، ويطلقون سراح أعداء الشعب وعتاة الإرهابيين الذين ذبحوا المصريين وأحلوا قتل خير أجناد الأرض" - بحد قولهم -.

وأكد إن مصر أصبحت حديث الصحافة العالمية بعد الحكم بسجن الأطفال بقانون وصفته دول عدة أنه اداة للتنكيل بالاقليات وقانون قامع للحريات، وشدد البيان على االغاء القانون واصلاق سراح كل من حوكم به.

واستطرد:" أن تكرار ما يحدث من مسؤولين على رأس أكبر مؤسسات مصر تسيء لمصر وخصوصًا في مجال حقوق الإنسان والحريات الدينية والفكرية من إصباغ نوع من الحماية على الفكر المتطرف الديني والإرهابي، وهو ما قد يُدخِلْ مصر في دائرة الدولة الراعية للإرهاب المنتهكة لحرية الفكر وبهذا تضيع دماء وجهود المصريين في التقدم نحو الأمام".

وشدد على نواب الشعب إلغاء قانون ازدراء الأديان الذي أصبح سيف مشهور في وجه تقدم مصر وإن لم تفعلوا فإن وطننا لن ينجو.

إن مصر أصبحت حديث الصحافة العالمية بعد الحكم بسجن الاطفال بقانون وصفته دول عدة انه اداة للتنكيل بالاقليات وقانون قامع للحريات . لذلك نطالب باالغاء القانون واصلاق سراح كل من حوكم به .

 

حفظ الله وطناً وشعباً قيادة

 

رئيس الاتحاد: مدحت قلادة

 

نائب الرئيس دكتور : إبراهيم حبيب

 

المتحدث الرسمي: بهاء رمزي

 

منسقي الاتحادٍ: شيرين كامل، مجدي يوسف 


هذا الخبر منقول من : موقع فيتو















شارك بتعليقك
فيسبوك ()



احجز الان فى العاصمة الجديده تليفون 00201123000014

تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.