البحث

خطة جهنمية من أردوغان لإعادة تأهيل الدواعش

منذ 2 شهر
November 2, 2019, 10:05 am
خطة جهنمية من أردوغان لإعادة تأهيل الدواعش

خطة جهنمية من أردوغان  لإعادة تأهيل الدواعش

كشف طه على، الباحث في شئون الجماعات الإرهابية، عن تفاصيل الخطة التي تعتمد على التمويل المالي من أمير قطر تميم بن حمد، والغطاء السياسي والعسكري من رئيس تركيا رجب أردوغان، لإنشاء معسكرات للتنظيم في المنطقة العازلة بشمال سوريا.
وأوضح على  لـ"البوابة نيوز"، أن الخطة تعتمد على جمع شتات عناصر التنظيم تحت إشراف مباشر من الجيش التركي، الذي يتولى السيطرة على المنطقة العازلة في شمال سوريا، من أجل إعادة تدريبهم وتأهيلهم، وزرع عقيدة جديدة في نفوسهم، ومن ثم إطلاقهم للتواصل مع العناصر الإرهابية، الموجودة في شرق آسيا، ووسط القارة الأفريقية، وبعض الخلايا النائمة في أوروبا، بشكل يعزز من وجود التنظيم، ويصنع حزاما إرهابيا يلف معظم مناطق العالم. 
ولفت إلى أن تاريخ الجماعات الإرهابية، والتنظيمات العنيفة أمثال داعش، يدل على أنها لا تنتهي بانتهاء قادتها، ولو كانوا المؤسسين، مشيرا إلى أن تنظيم القاعدة يعد أبرز دليل على هذه الحقيقة. 
وقال: "صحيح أن تنظيم القاعدة خفت نجمه، وقل عنفه عقب مقتل قائده ومؤسسه أسامة بن لادن، لكن هذا لن يتكرر مع داعش، لأن الأخير مازال يحظى بدعم وتمويل عدد من القوى العالمية، وفي مقدمتها الدوحة ماليا، وأنقرة لوجيستيا".
وأضاف: "تنظيم داعش، لن يتأثر كثيرا بفقدان قادته، وإنما سيقتصر الأمر كما أشرنا على تغيير استراتيجيته وعقيدته الفكرية، ومكان تمركزه".
وتابع: "يجب أيضا ملاحظة أن تغيير مكان تمركز التنظيم، بات أمرا مهما لضمان بقائه، وذلك لعدة أسباب، منها أن أماكن اختباء عناصره، في معظم مناطق الشرق الأوسط، باتت مكشوفة، بالإضافة إلى أن انطلاق التنظيم من الشرق الأوسط مجددا يحرج تركيا وقطر، كما يحرج القوى التي تدعي انتهاء التنظيم وأن العالم بات أكثر أمنا بعد البغدادي".

هذا الخبر منقول من : البوابه نيوز





اشتراك في قناه جون المصرى | Youtube


















شارك بتعليقك
فيسبوك ()



جون المصرى و;كشف حقيقة محمد على بعد حوار البى بى سى

تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.