البحث

محكمة جنايات المنصورة تصدر قرار جديد بخصوص جدة الطفلة جنة

منذ 1 اسابيع
October 9, 2019, 5:03 pm
محكمة جنايات المنصورة تصدر قرار جديد بخصوص جدة الطفلة جنة

 محكمة جنايات المنصورة تصدر قرار جديد  بخصوص جدة الطفلة جنة
حدث
 همت الحسينى
قررت الدائرة السادسة بمحكمة جنايات المنصورة، برئاسة المستشار نسيم على بيومي، وعضوية كلا من المستشار فاروق محمد فخري وأمير السيد أحمد، وممثل النيابة العامة محمد الشاوري، وأحمد الصياد، وسكرتارية أحمد الحنفي وعيد كمال، نظر القضية رقم ١٤١٦٧ لسنة ٢٠١٩ جنايات شربين والمقيدة برقم ١١٤٨ لسنة ٢٠١٩ كلى شمال المنصورة والمتهمة فيها "صفاء عبد الفتاح عبد العزيز الزغبي" ٤٠ سنه، بتعذيب حفيدتها الطفلة جنة محمد سمير،بنت الـ5 اعوام ، وتوفيت متأثرها بإصابتها، وضع المتهمة تحت الملاحظة بمستشفى الأمراض النفسية والعقلية بالعباسية للوقوف علي حالتها النفسية والعقلية وبيان مدي مسئوليتها عن افعالها من عدمه واعداد تقرير مفصل في هذا الشأن وحددت جلسة أول ديسمبر لورود التقرير ونظر الدعوى مع استمرار حبس المتهمة

تعود الواقعة عندما تلقى اللواء فاضل عمار، مدير أمن الدقهلية، إخطارًا من اللواء سيد سلطان مدير المباحث الجنائية، يفيد ورود إشارة لمأمور مركز شرطة شربين من مستشفى شربين بوصول الطفلة ومقيمة بقرية بساط كريم الدين التابعة للمركز مصابة بحروق في أعضائها التناسلية، بالإضافة إلى كدمات وتورم شديد بالمنطقة الحساسة وتم نقلها لمستشفى المنصورة الدولي.

وانتقل ضباط المباحث إلى مكان البلاغ وبسؤال جدها لوالدها اتهم جدتها لوالدتها وتدعى " صفاء عبد الفتاح عبد العزيز الزغبي"، بالقيام بذلك والتعدي على حفيدتها عن طريق تسخين آلة حادة وكيها بالمنطقة الحساسة "أعضاءها التناسلية" فيما تبين من التحريات أن الطفلة وشقيقتها الكبرى من أبوين كفيفين وانفصلا منذ 4 سنوات وانتقلا إلى حضانة الجدة للام بحكم قضائي لصالحها العام الماضي.

وبتقنين الإجراءات تم ضبط الجدة المتهمة، وتبين من التقرير الطبي المبدئي للطفلة فور وصولها للمستشفى أنها تعانى من جلطة بالطرف السفلي، ويوجد آثار سحجات واعتداء بالظهر والبطن والحالة العامة دون المتوسطة وتبين إصابتها بغرغرينا في القدم، إثر كسر في الساق وتركها طوال 10 أيام دون علاج مما أدى إلى ضرورة بتر القدم وتم إجراء العملية ووضعها بالعناية المركزة حتى لفظت أنفاسها الأخيرة.

تأتي المحاكمة بعد أسبوعين فقط من اكتشاف الواقعة، في واحدة من أسرع القضايا الجنائية التي ينظرها القضاء المصري، لصغر عمر المجني عليها، وللطريقة البشعة التي تعرضت لها من أنواع التعذيب بالكي والضرب والتقييد بمختلف الأدوات "بنسة وشرشرة وخرطوم وحبل".

يذكر أن المتهمة أنكرت في بداية محضر التحقيقيات تعذيب الطفلة وادعت أن الحروق الموجودة بها كانت بسبب انسكاب زيت عليها، والغرغرينا في ساقها والتي تسبب في بترها بسبب سقوطها من علي السلم ، ثم اعترفت بعد ذلك بقيامها بضربها بقصد تربيتها



 

هذا الخبر منقول من : صدى البلد

















شارك بتعليقك
فيسبوك ()



جون المصرى و العاصمة الادرية

تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.